الكويت

إغلاق مراكز الاقتراع في الانتخابات التكميلية لمجلس الأمة

أغلقت مراكز الاقتراع لانتخابات مجلس الأمة التكميلية 2019 أبوابها أمام الناخبين عند الساعة الثامنة مساء اليوم السبت تمهيدا لبدء فرز الأصوات في مراكز الاقتراع الرئيسية والفرعية لإعلان النتائج الرسمية.

وبدأ ناخبو الدائرتين الثانية والثالثة، صباح اليوم، الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التكميلية لمجلس الأمة، في 36 لجنة اصلية و143 لجنة فرعية، إذ فتحت مراكز الاقتراع أبوابها في تمام الساعة الثامنة صباحا لاستقبال الراغبين بالمشاركة في عملية الاقتراع.

وفيما شهد بعض مراكز الاقتراع توافدا مبكرا لكبار السن، خلت مراكز أخرى من المقترعين عند انطلاق عملية الاقتراع ليبدأ توافد المشاركين بشكل خجول فيما بعد.

وسجل حضور لـ«الشبكة العربية لديمقراطية الانتخابات» كمراقب، وذلك في مدرسة المأمون بنين في منطقة كيفان.

وتفقد قياديو وزارة الداخلية الإجراءات الأمنية في مراكز الاقتراع، وفي هذا الإطار جال مدير أمن العاصمة اللواء فؤاد الأثري ومدير أمن حولي العميد خالد الكندري في ثانوية أنس بن مالك للاطمئنان على سير العمل.

وأدلى وزير المالية الأسبق مصطفى الشمالي بصوته في مدرسة معن بن زائدة في ضاحية عبدالله السالم، وقال في تصريح لـ«الراي»: نتمنى كل التوفيق للمرشحين وصحيح أن الفترة قصيرة أمامهم، لكن على الأقل لا يكون هناك فراغ في المجلس.

وعن تقييمه لعملية الإقبال، أضاف: ما زلنا في فترة الصباح وكلما مر الوقت كلما تحسن الإقبال.

وبعد مرور ساعة ونصف على فتح الصناديق، قال المستشار في مدرسة عبدالله بن مسعود في الدائرة الانتخابية الثانية جمال المير لـ«الراي» إن 45 ناخبا فقط أدلوا بأصواتهم في اللجنة الأصلية حتى هذة اللحظة.

وقال رئيس اللجنة الأصلية في تكميلية الدائرة الثالثة «رجال» في مدرسة عبدالله العتيبي في الخالدية الدكتور المستشار عماد الحويل لـ«الراي»: الإقبال محدود حتى الآن حيث بلغ عدد المقترعين 19 مقترعا من أصل 872 ، متوقعا زيادة نسبة الإقبال في الساعات المقبلة.

وأدلى رئيس ديوان الخدمة المدنية أحمد الجسار بصوته في مدرسة معن بن زائدة بضاحية عبدالله السالم، وقال بعد تصويته: جئنا لنؤدي الواجب الوطني ونتمنى التوفيق للجميع.

واستمر الإقبال متواضعا بعد مرور ساعتين على بدء العملية الانتخابية، ولوحظ ذلك في مدرسة قيس بن أبي العاص المتوسطة في منطقة حطين (ذكور).

كذلك، قال رئيس اللجنة الرئيسية في مقر الاقتراع في كيفان (رجال) المستشار نجيب الملا لـ”الراي” إن عدد المقترعين بلغ حتى الآن 28 مقترعا من أصل 745 ، مبينا أن الإقبال ضعيف، وآملا بأن يتحسن في الساعات المقبلة.

من جهته، قال المستشار عويد الثويمر لـ الراي إن «18 ناخبة فقط في اللجنة الأصلية بمدرسة بوبيان المتوسطة بنات أدلوا بأصواتهم حتى هذه اللحظة، مشيرا الى ان العدد طبيعي في يوم إجازة كيوم السبت».

وقال المستشار في اللجنة الأصلية بمدرسة فاطمة بنت الوليد خالد المنديل لـ الراي إن «عدد المصوتات في اللجنة الأصلية بلغ 22 ناخبة فقط حتى هذه اللحظة من أصل 916 ناخبة».

وبلغ عدد المقترعين في مدرسة حمود برغش السعدون المتوسطة بنين في منطقة السرة 30 ناخبا فقط.

ومازال إقبال الإناث ضعيفا في مدرسة ناصر عبدالمحسن السعيد بمنطقة حطين حيث وصل عدد المصوتات الى 64 فقط.

وقال المستشار نجيب الماجد «الراي»: عدد ناخبات اللجنة الأصلية في مدرسة لولوة الربيعة «منطقة السرة» يبلغ 930 ومن صوت حتى الآن 13 ناخبا.

وأدلى 15 ناخبا فقط بأصواتهم في اللجنة الرئيسيّة في مدرسة الأحمدية الابتدائية بنين من أصل 740 ناخبا.

وبلغ مجموع المصوتات في مدرستي هاجر المتوسطة خيطان وعبد المحسن السعيد حطين 75 ناخبة، ومجموع المصوتين في مدرستي أنس بن مالك خيطان وقيس بن أبي العاص حطين 225 .

ووصل مجموع المصوتين في مدرسة عبدالعزيز ياسين الغربللي133 من أصل 2642 يحق لهم التصويت في اللجان الأربع، ورأى مستشار اللجنة الرئيسية إبراهيم محمد الخلف أن الوقت ما زال مبكرا على وصف الإقبال بالضعيف.

من جانبه، قال المستشار سلمان الصويط إن الإقبال ضعيفا لأننا في الفترة الصباحية والسبت يوم إجازة، ونتوقع ازدياد الأعداد مساء.

وقال رئيس اللجنة الأصلية بمدرسة فاطمة بنت الوليد في الدائرة الثانية خالد المنديل لـ«الراي» إن عدد المقترعات تضاعف الى 44 ناخبة في اللجنة الأصلية فقط وبلا شك اعتدنا في الانتخابات أن يكون الحضور قليلا في الفترة الصباحية ولكن نتوقع ان تزداد أعداد الناخبات خلال الفترة المسائية وسيكون الفرز بعد تجميع الصناديق مباشرة.

وخيم الهدوء على ثانوية قرطبة للبنات وسط إقبال شبه معدوم من الناخبات.
وأشار رئيس اللجنة الأصلية في مدرسة قرطبة الثانوية للبنات جمال العتال الى أن أعداد الناخبات ضئيلة جدا، وحتى الآن 21 ناخبة صوتن من أصل 852.

وأبدت مندوبة أحد المرشحين في الدائرة الثانية اعتراضها على دخول بعض الأطفال الى مراكز الاقتراع وتوزيع كروت شخصية دعائية لبعض المرشحين طالبة من رجال الأمن إخراجهم.

وأكد الأمنيون المسؤولون عن تنظيم عملية الدخول والخروج إن أيا منهم أو أي موظف في أي مركز اقتراع لديه انحياز معين نحو مرشح بعينه فالجميع هنا سواسية ولا وجود للاعتبارات الشخصية أو العواطف، فيما استمر الأطفال بتوزيع الكروت على الناخبات المتجهات إلى التصويت.

ثم طلب رجال الأمن إخراج الأطفال الذين قاموا بتوزيع الكروت الدعائية على الناخبين إلى خارج مراكز الاقتراع بعد اعتراض أكثر من مندوب على وجودهم.

وبعد مرور 3 ساعات على بدء عملية التصويت، أكد رؤسائ المراكز أن الإقبال مازال ضعيفا متوقعين أن ترتفع نسبة التصويت خلال ساعات النهار.

من جانبها، دعت وزارة الداخلية في لافتات علقت على أبواب المراكز الانتخابية الناخبين للمغادرة فور الانتهاء من عملية التصويت لضمان حسن التنظيم وعدم الازدحام.

«الصحة»: تنسيق مستمر مع الطوارئ الطبية خلال الانتخابات التكميلية

وتفقد وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الخدمات الطبية المساندة الدكتور فواز الرفاعي استعدادات الطوارئ الطبية في مراكز الاقتراع، مؤكدا وجود تنسيق مستمر مع غرفة العمليات في إدارة الطوارئ الطبية لتوجيه البلاغات والتعامل معها خلال الانتخابات التكميلية لمجلس الأمة.

وأضاف الرفاعي في تصريح للصحافيين على هامش جولته التفقدية إن «الصحة» لديها خطة تأهب في المراكز الصحية والمستشفيات للتعامل مع الحالات الطارئة، مؤكدا استعدادها التام لهذا الحدث.

وأشار الى تخصيص الصحة 16 عيادة طبية بكل مستلزماتها وتوزيعها على جميع مقرات التصويت، إضافة إلى 62 فني طوارئ طبية لتقديم الخدمات الطبية مع توفير 10 سيارات اسعاف ترقبا لأي طارئ.

ومع حلول فترة الظهيرة، بدأت وزارة الداخلية بتزويد مراكز الاقتراع بوجبات الغداء.

من جهة ثانية، منع بعض رجال الأمن دخول ناخبات يعلقن (باجات) لبعض المرشحين طالبين منهن إزالة كل الوسائل الإعلانية قبل الدخول للتصويت.

وأدلى رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم بصوته في الانتخابات التكميلية وذلك في مدرسة معن بن زائدة بضاحية عبدالله السالم.

وتستمر المراكز باستقبال الناخبين حتى الساعة الثامنة مساء، حيث يتم إغلاق صناديق الاقتراع، ومن ثم بدء عملية فرز الأصوات تمهيدا لإعلان النتائج.

وتوقع مستشارون الانتهاء من تجميع الصناديق وفرزها وإعلان نتائج الانتخابات التكميلية ما بين الساعة 10 إلى 11 مساء على أكثر تقدير.

وقال المستشارون إن إقبال الناخبين بدأ يهدأ في فترة الظهيرة، ونتوقع أن ينشط عصرا.

وقال المستشار محمد الخلف إن «117 مقترعا من أصل 836 ناخبا في مدرسة عبدالعزيز الغربللي.. ونتوقع زيادة الأعداد بعد الظهيرة».

وقال مدير إدارة الطوارئ الطبية منذر الجلاهمة لـ الراي إن «15 مركزا و9 سيارات إسعاف موزعة علي المقرات الانتخابية، مبين التعامل مع 4 حالات تم فحصها ومعالجتها في وقتها إلى فترة الظهيرة».

وأكد مدير إدارة النظافة العامة وإشغالات الطرق في بلدية العاصمة مشعل العازمي لـ «الراي» عدم تسجيل أي مخالفة تذكر بحق المرشحين، باستثناء بعض الإعلانات التي تم رفعها.

وقال إن دور الإدارة يشمل تنظيف مراكز الاقتراع، والأماكن والساحات المقابلة لها، ومواقف السيارات، لاسيما أنه تم توفير 20 عامل نظافة على الفترتين الصباحية والمسائية لكل مدرسة، وتوفير عدد من الآليات و 15 لوري لرفع الإعلانات المخالفة.

ومع دخول الساعة الخامسة قام نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح يرافقه قيادات الوزارة بتفقد سير الانتخابات التكميلية.

كما لوحظ إقبال لافت في منطقة كيفان، إذ بلغ عدد المقترعين الرجال 1133 من أصل 4265 ناخبا.

وقال الجراح إن البلاد تشهد اليوم السبت عرسا ديموقراطيا يؤكد التلاحم والتآزر بين أبنائها جميعا، داعيا الناخبين والناخبات إلى المشاركة في الانتخابات التكميلية وممارسة حقهم الديموقراطي.

وأضاف الشيخ خالد الجراح في تصريح للصحفيين خلال جولة ميدانية تفقد خلالها عددا من اللجان الانتخابية في الدائرتين الانتخابيتين الثانية والثالثة أن نسبة المشاركة في العملية الانتخابية «جيدة» حتى الآن، متوقعا زيادتها في الساعات القليلة المقبلة.

وأكد أن العملية الانتخابية تسير بشكل طبيعي، معربا عن الشكر والتقدير لكافة الأجهزة الحكومية المشاركة في تأمين وتنظيم العرس الديموقراطي وتمنياته بالتوفيق للجميع في خدمة الكويت وأهلها الأوفياء.

ووصل المقترعات في مدرسة هاجر المتوسطة 576 من أصل 5510 ناخبة في الدائرة الثالثة حيث سجلت نسبة الاقتراع 10.5 في المئة حتى الساعة 6:30 مساء.

وبلغ عدد المقترعين في مدرسة قيس بن أبي العاص بالدائرة الثالثة 2347 من أصل 7492 ناخبا حتى الساعة 7 مساء بنسبة اقتراع تشكل نحو 32 في المئة.

وشهدت مدرسة خباب بن الأرت (ذكور) بمنطقة الجابرية حضورا كثيفا للمقترعين قبل إغلاق باب الاقتراع.

المصدر
الراي
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى