الإمارات

جريمة اختطاف نادرة في دبي!

قام سائح بريطاني باختطاف رجل هندي بعدما أقنع الأخير بالسفر إلى دبي، مدعيا أنه سيقدم له فرصة عمل عند وصوله الإمارات.

وتواصل الجاني مع الضحية لـ 6 أشهر عبر الإنترنت، تظاهر خلالها بأنه امرأة شابة تمثل شركة تريد منحه وظيفة عمل في دبي، واقتنع الرجل في نهاية المطاف بالسفر إلى الإمارات.

ومع وصول المجني عليه إلى دبي، اصطحبه السائح البريطاني إلى فندق وقام باحتجازه فيه، حيث طالب بفدية قدرت بـ 272 ألف دولار، لقاء إطلاق سراحه، وذلك بغرض تصفية حساب مالي عالق بين الخاطف وشقيق المخطوف، الذي يقيم في بريطانيا.

وخلال المحاكمة التي جرت في دبي، قال الضحية: “وصلت إلى دبي في الثاني من يونيو الماضي، وقابلني المدعى عليه في مطار دبي الدولي، معرفا عن نفسه بمندوب العلاقات العامة لدى الشركة التي سأعمل معها، قبل أن يصطحبني إلى الفندق”.

وأكد الخاطف أن المدعى عليه احتجزه في الفندق بالقوة، ليتابع قائلا: “أخبرني بأن شقيقي يدين له بالمال ويتوجب عليه دفع الفدية أو منحه عقارا سكنيا، وإلا سيقدم على قتلي”.

ومن ثم قام الرجل الهندي بإبلاغ عائلته أنه مختطف، لتقوم بدورها بالاتصال بالشرطة، إذ تعقب المحققون الهاتف المحمول للجاني وألقوا القبض عليه، في 5 يونيو الماضي، بينما كان يحتجز الرهينة بالقوة في بهو الفندق.

وأنكر البريطاني التهم الموجهة إليه بالحبس غير القانوني والتهديد والابتزاز، عند حضوره أول جلسة قضائية في شهر يوليو الماضي، إلا أنه أدين بكافة التهم وحكم عليه بالسجن لـ 12 شهرا، يرحل بعدها إلى خارج الإمارات.

المصدر
روسيا اليوم
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى