الإمارات

أبوظبي ورأس الخيمة تدخلان «غينيس» باحتفالات 2019

سجلت إمارتا أبوظبي ورأس الخيمة أرقاماً عالمية أدخلتهما موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية، خلال الاحتفالات التي شهدها العالم ليلة أول من أمس بقدوم العام الجديد 2019، حيث شهد مهرجان الشيخ زايد التراثي بالوثبة في أبوظبي، أضخم عرض ألعاب نارية بطول 1000 متر على الأرض، مدته 20 دقيقة، فيما دخلت رأس الخيمة الموسوعة العالمية عن فئتي «أطول سلسلة للألعاب النارية»، و«أطول خط مستقيم للألعاب النارية» خلال الاحتفال الذي شهدته جزيرة المرجان في الإمارة.

أبوظبي

وتفصيلاً، حطّم مهرجان الشيخ زايد التراثي في أبوظبي، الرقم القياسي العالمي المسجل في موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية في الألعاب النارية، وذلك بأضخم عرض ألعاب نارية أقيم بطول كيلومتر على الأرض، مدته 20 دقيقة، تم خلالها إطلاق 19.450 طلقة، بوزن بلغ من 25 إلى 30 طناً، لتشكل لوحة فنية بارتفاع وصل إلى 150 متراً.

وتوافد أكثر من 110 آلاف زائر، على مهرجان الشيخ زايد التراثي؛ ليشهدوا احتفالات المهرجان بليلة رأس السنة واستقبال العام الجديد، بالاحتفالات والاستعراضات المحلية والخليجية والعربية والعالمية، ومشاهدة أضخم عرض ألعاب نارية في العالم.

فيما اكتظت ساحات المهرجان وأجنحته وممراته بآلاف الزوار الذين قصدوا المهرجان من كل إمارات ومدن الدولة والدول المجاورة. وعاش الزوار ليلة احتفالية لا تنسى، حيث بدأت الاحتفالات من الساعة 8:00 مساءً وحتى منتصف الليل، واستقبال الدقائق الأولى للعام الجديد بعرض الألعاب النارية العالمي.

حفل غنائي

واستمتع الزوار بالحفل الغنائي الكبير الذي أحياه الفنان عيضة المنهالي، والفنان فؤاد عبدالواحد، ورددوا ببهجة أغاني الفنانين المحبوبين حتى نهاية الحفل.

كما استمتع الزوار بمجموعة من العروض الضوئية المائية ثلاثية الأبعاد وعروض الليزر المبهرة التي تزين نافورة الإمارات، والكثير من الفعاليات والعروض الفنية في أجنحة وساحات وممرات المهرجان، التي قدمتها عشرات الفرق الفولكلورية الإماراتية والخليجية والعربية والعالمية المشاركة في المهرجان، والتي حوّلت منطقة المهرجان ليلة رأس السنة إلى «كرنفال» فني عالمي.

رأس الخيمة

وعلى شواطئ جزيرة المرجان في رأس الخيمة، تحطم رقمان قياسيان آخران، خلال احتفالات رأس السنة الجديدة 2019، بحضور مئات الآلاف من الزوار، الذين شهدوا عروض الألعاب النارية التي استمرت 13 دقيقة و20 ثانية، أدخلت الإمارة لموسوعة «غينيس» عن فئتي «أطول سلسلة للألعاب النارية» و«أطول خط مستقيم للألعاب النارية».

أنشطة ترفيهية

وأوضح المهندس عبدالله العبدولي، العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي لشركة «المرجان»، أن الاحتفالات شملت باقة من الأنشطة الترفيهية العائلية، وأسهم الحدث في تسليط الضوء على رأس الخيمة كوجهة استثنائية للاحتفال بالعام الجديد، حيث تم بث العروض على أهم القنوات العالمية، إضافة إلى مشاركة الفيديوهات والصور من قبل الملايين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد أن الحدث الكبير رسّخ السمعة المميزة للإمارة كوجهة مثالية للاحتفال بالسنة الجديدة، لافتاً إلى أن الزوار توافدوا إلى رأس الخيمة من أنحاء العالم كافة، وتعرفوا إلى المزايا السياحية الاستثنائية التي تتمتع بها، ما يساهم في تسليط الضوء على مكانتها كوجهة ترفيهية وتجارية تحقق نمواً متسارعاً في المنطقة.

وتابع: «تلقينا كل سبل الدعم والتوجيه لإنجاح الحدث، كما أسهمت جميع الهيئات الحكومية في الإمارة في النجاح الذي تحقق»، لافتاً إلى تحقيق إنجازين جديدين في «غينيس للأرقام القياسية»، وهو الأمر الذي جعل احتفالات رأس السنة الجديدة في رأس الخيمة حدثاً تاريخياً نفتخر به جميعاً.

وأشار إلى أن الاحتفالات انطلقت بعروض للألعاب النارية، وبعرض صورة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بالتزامن مع ختام «عام زايد»، تلتها عروض الألعاب النارية، وواصل: «أردنا من خلال التحية للأب المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، أن نسلط الضوء على إرثه العظيم والقيم النبيلة التي غرسها في نفوسنا، والتي تمثل المنطلق الرئيس للإنجازات، وتشجعنا على خوض تحديات جديدة تثمر عن تحقيق إنجازات وطنية سباقة».

أطول سلسلة

وأوضح العبدولي أن الإمارة حققت إنجازاً جديداً في «غينيس» عن فئة أطول سلسلة للألعاب النارية، من خلال استخدام 11,284 جهازاً للألعاب النارية، أسهمت في إنارة سماء رأس الخيمة بصورة الراحل الكبير.

يُذكر أن الرقم القياسي السابق كان مسجلاً باسم مدينة ألبين بولاية كاليفورنيا الأميركية في 12 سبتمبر 2014، حيث تم استخدام 10,005 أجهزة في «منتجع فيغاس»، كما شهدت الفعالية إطلاق الألعاب النارية من 52 موقعاً على امتداد جزيرة المرجان والممرات المائية على الواجهة المائية للإمارة، بطول تجاوز 4.6 كيلومترات، وتم تحقيق الرقم القياسي الجديد في 40 ثانية.

أطول خط مستقيم

وأردف العبدولي قائلاً: «دخلت رأس الخيمة مجدداً «غينيس» عن «أطول خط مستقيم للألعاب النارية» في العالم، عبر تنظيم عرض على امتداد 13 كيلومتراً، لتتفوق على الرقم القياسي السابق البالغ 11.38 كيلومتراً، كما تم استخدام طائرات ضوئية دون طيار في الحدث الذي لقي إقبالاً كبيراً من المواطنين والجاليات المقيمة والسياح».

وأضاف: «تضمّن العرض أكبر عيار من المفرقعات الهوائية التي بلغ قطرها 600 ميليمتر، وهي الأكبر على مستوى عروض الألعاب النارية خلال احتفالات العام الجديد في الإمارات، وتم تحقيق الرقم القياسي في 12 دقيقة و6 ثوانٍ، إذ تم إطلاق الألعاب النارية من 13 موقعاً في الجزيرة والممرات المائية على امتداد ساحل رأس الخيمة.

وتألف العرض من 7 فصول حمل كل منها طابعاً خاصاً، على أنغام مقطوعات موسيقية عالمية، وهو مستوحى من الجمال الطبيعي الأخاذ لرأس الخيمة، ومصمم لإبراز الشواطئ الجميلة والمنتجعات المميزة التي تزين ساحل الإمارة، وشارك في العرض 200 طائرة ضوئية من دون طيار «سكاي ماجيك» بدقة ضمن تصميم عروض الألعاب النارية».

تحكيم

يُشار إلى أنه تم تحكيم العرض، الذي صممه فيل جروتشي، الرئيس التنفيذي والمدير الفني لشركة «جروتشي للألعاب النارية»، من قِبل محكم رسمي من موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية، وبعد انتهاء الحفل، تسلم العبدولي وجروتشي شهادتي «غينيس» لـ«أطول سلسلة للألعاب النارية» و«أطول خط مستقيم للألعاب النارية».

واستغرق تصميم العرض 300 ساعة، وأثمر التصميم عن برمجة أكثر من 41 ألفاً من خطوط التعليمات للتحكم بـ20 جهاز كمبيوتر لتقديم العرض، كما تم تصنيع مكونات الألعاب النارية، التي تراوح قطرها بين 14 و600 ميليمتر، يدوياً وحصرياً من قبل «جروتشي» على مدى شهرين في نيويورك وفرجينيا بالولايات المتحدة.

المصدر
البيان
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك