العرب تريند

فضيحة جديدة تضرب مطار بيروت

سادت حالة من الفوضى في مطار بيروت الدولي، مساء الخميس، بعد توقف برامج إصدار تذاكر السفر، وتسليم الحقائب، لأكثر من 4 ساعات، مما تسبب بتأخر إقلاع عدد كبير من الطائرات وتأجيل وإلغاء رحلات.
وأوضحت المديرية العامة للطيران المدني في مطار رفيق الحريري الدولي أنه عند الـ11 من مساء الخميس طرأ عطل على شبكة الاتصالات التابعة للشركة المشغلة لنظام الحقائب والركاب المغادرين عبر المطار.

وأدى هذا العطل إلى توقف كلي لعملية التسجيل، وازدحام في قاعات المغادرة.

واضطر المسافرون للانتظار لأكثر من ساعتين لإصدار بطاقات السفر، وتسليم الحقائب “يدويا” للقادمين، الأمر الذي نتج عنه ازدحاما كبيرا في صالات المغادرة والوصول، وتأخر إقلاع طائرات عن موعدها بين ساعتين و3 ساعات، وتأجيل وإلغاء بعض الرحلات.

وفي الأسبوع الماضي، شهد المطار فوضى عارمة بسبب عدم تنظيم رحلات المغادرين والقادمين، وتكدست قاعات الانتظار بآلاف المسافرين.

وتسيطر ميليشيات حزب الله على مطار بيروت الدولي، متحكمة في حركة المسافرين والشحن. واتهمت صحيفة واشنطن تايمز الأميركية حزب الله باستغلال المطار لتسهيل تهريب أسلحة ومخدرات ونقل مسلحين إلى دول تشهد صراعات ويتدخل فيها الحرس الثوري الإيراني مثل سوريا واليمن.

ويشهد مطار بيروت هذه الفوضى في ظل استمرار الأزمتين السياسة والاقتصادية في لبنان حيث لم يتوصل رئيس الوزراء المكلف، سعد الحريري، إلى تشكيل حكومة، رغم مرور 4 أشهر على الانتخابات البرلمانية.

يذكر أن مجلة “إيكونوميست” البريطانية قد حذرت، الأسبوع الماضي، من تعرض لبنان لانهيار اقتصادي كبير.

المصدر
سكاي نيوز
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك