مصر

لأول مرة منذ 40 عاماً..قرار جديد من “إسرائيل” بشأن مصر !

تستعد دولة الاحتلال الإسرائيلي لإعلان سفيرها لدى القاهرة، والذي رجحت وسائل إعلام عبرية أن يكون امرأة، لأول مرة منذ 40 عاماً.

وقالت صحيفة “ذا تايمز أوف إسرائيل” إن وزير الاتصالات الإسرائيلي من أصل درزي، أيوب قرا، انسحب من الترشح على منصب سفير “إسرائيل” في مصر.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن المرشحة الأقوى لهذا المنصب هي أميرة أورون، التي عملت من قبل في مصر وتركيا.

وأشارت الصحيفة إلى أن الخارجية الإسرائيلية أعلنت، في أكتوبر الماضي، ترشيح أورون لمنصب سفير “إسرائيل” إلى مصر، لكن الحكومة لم تجتمع حتى الآن للمصادقة على تعيينها.

ولفتت إلى أن تسعة سفراء إسرائيليين سابقين إلى مصر، وجهوا رسالة إلى نتنياهو، حثوه فيها على الامتناع عن تعيين قرا، ودعا عشرة سفراء سابقين الحكومة إلى الموافقة بسرعة على تعيين أورو، وفقاً لـ”روسيا اليوم”.

وكان موقع “إسرائيل بالعربية” على “تويتر”، الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية، قال في شهر أكتوبر الماضي، إنه لأول مرة سيتم تعيين سفيرة إسرائيلية في القاهرة، وصادقت لجنة التعيينات في وزارة الخارجية الإسرائيلية على تعيين أميرة أورون سفيرة لإسرائيل في مصر.

صادقت لجنة التعيينات في وزارة الخارجية الإسرائيلية على تعيين أميرة أورون سفيرة لإسرائيل في #مصر. وستكون أورون أول امرأة تخدم في هذا المنصب منذ توقيع معاهدة السلام مع مصر. عملت سابقاً في السفارات في تركيا ومصر وتتحدث اللغة العربية

وقال الموقع حينها إن أورون ستكون أول امرأة تخدم في هذا المنصب منذ توقيع معاهدة السلام مع مصر، حيث عملت سابقاً في السفارات في تركيا ومصر وتتحدث اللغة العربية.

وهذه هي المرة الأولى التي ترشَّح فيها امرأة لمنصب السفيرة، منذ 26 مارس 1979، العام الذي أبرمت فيه معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية كأول معاهدة سلام بين دولة عربية وإسرائيل.

المصدر
الخليج أون لاين
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق