فنون

هل منع النظام السوري عابد فهد والنوري وعرفة من الظهور؟

تداولت وسائل إعلام مختصة بأخبار الفن والفنانين، أنباء عن منع النظام السوري، عددا من أشهر الفنانين، من الظهور على وسائل الإعلام المحلية.

ونقلت قناة “الجديد” اللبنانية، عن مصادر، قولها إن مسلسل “دقيقة صمت”، الذي أعلن كاتبه سامر رضوان أنه موجه ضد النظام في سوريا، دفع الأخير إلى منع بطله عابد فهد من الظهور على الإعلام في المناسبات المقبلة.

وقالت القناة إن الممثلة أمل عرفة، التي اعتذرت عن دورها في مسلسل سخر من “الخوذ البيضاء”، وضحايا قصف النظام، وأعلنت اعتزالها بعد ذلك، تم منعها من الظهور، نظرا للموقف الساخط ضدها من قبل مؤيدي النظام.

ولفتت القناة إلى أن الممثل عباس النوري، تم منعه من الظهور على الإعلام، بعد تصريحاته التي أساء فيها إلى الصحابي خالد بن الوليد، قبل أن يعتذر لاحقا.

واللافت أن الممثلين الثلاثة من أبرز مؤيدي النظام في السوري، في الوسط الفني.

وبحسب القناة، فإن من بين من تم منعهم من الظهور عبر الإعلام المحلي، الممثل باسل خياط، المقيم خارج سوريا، نظرا لضبابية موقفه تجاه الثورة.

بدورها، علقت الإعلامية زينة يازجي، زوجة عابد فهد على تلك الأنباء، لتفتح جدلا جديدا حول صحة القرار.

وقالت ردا على سؤال أحد المتابعين: “التعليق عند وزارة الإعلام السورية، فهي الأدرى إذا كان صحيحا أو لا…و بعدها لكل حادث حديث”.

إلا أن مصادر موالية للنظام، ذكرت أنه لا صحة على الإطلاق لمنع أي شخصية فنية من الظهور عبر وسائل الإعلام.

المصدر
عربي 21
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى