الكويت

أستراليا تستعيد طائرة تاريخية بعد 62 عامًا من الكويت

استعادت شركة كانتاس الأسترالية للطيران، طائرة من طراز سوبر كونستليشن التابعة للشركة، والتي حملت الشعلة الأولمبية إلى ملبورن عام 1956، وذلك بالتعاون بين طيارين ومتطوعين من متحف مؤسسي كانتاس وناشطين كويتيين، بعد أن بقيت الطائرة 62 عامًا بالكويت. وفقًا لصحيفة القبس الإلكترونية.

ولم تشر الصحيفة إلى أسباب بقاء الطائرة طيلة عقود في الكويت، لكنها ذكرت أنَّ شركة كانتاس أطلقت خلال خمسينيات القرن الماضي، 16 طائرة من طراز سوبر كونستليشن، وسلَّمتها إلى شركة بوينغ بعد تحولها إلى طرازات 707 في عام 1963، وامتلك الطائرة ملاك عدة حتى تُرِكت في مطار الكويت عام 1976 حيث تعذّر نقلها بسبب نزاع جمركي، وآلت ملكيتها إلى وزارة الدفاع الكويتية، إلى أن قررت الحكومة الكويتية في عام 2007، التبرع بالطائرة إلى متحف الطيران التابع لجمعية الحفاظ على الطائرات التاريخية في نيو ساوث ويلز، بأستراليا.

ولم تبدأ جهود استعادة الطائرة سوى الشهر الماضي بجهود متطوعين في نزع الألغام الأرضية وسط حراسة عسكرية، ونجحوا في نقل حوالي 30 جزءًا إلى قاعدة علي السالم الجوية؛ حيث استخدمت قوة الدفاع الأسترالية وسيلة نقل RAA C130 لنقل الأجزاء إلى دبي، ثم إلى العاصمة الأسترالية سيدني.

وأشرف على مبادرة شركة الطيران الأسترالية لنقل الطائرة القوات الجوية الكويتية والأسترالية والأمريكية والسفارة الأسترالية في الكويت ووزارة الخارجية والتجارة الأسترالية. ومن المقرر أن يتم عرض أجزاء الطائرة في متحف مؤسسي كانتاس في منطقة لونغريتش في مدينة كوينزلاند في أوائل العام 2019 ، ومن المتوقع أن يتم حفظ بعض الأجزاء في المقر الرئيسي لكانتاس في منطقة ماسكوت في سيدني.

المصدر
عاجل
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق