العالم تريند

اختبارات حمل “زائفة” تصدم الآلاف في بريطانيا

انتاب اليأس والإحباط آلاف النساء في بريطانيا بعدما خضعن لاختبارات حمل “مزيفة” كانت تظهر لهن نتائج إيجابية، وذلك بعد انتشارها على نطاق واسع.

وحذر مسؤولون بريطانيون، الخميس، من انتشار 58 ألف اختبار حمل رقمي يحمل اسم “Clear & Simple”، لكن يشوبه عيوب في التصنيع، جعلت نتيجته غير دقيقة، مما جعل الشركة الصينية المنتجة له تسحبه من الأسواق.

وأعلنت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية البريطانية أن الاختبارات كانت تعطي قراءات إيجابية كاذبة.

وأصدرت الوكالة، التي تراقب سلامة المنتجات الطبية، تنبيها بشأن خطأ التصنيع صباح الخميس. وقالت إنها تلقت إشعارا بسحب الاختبارات قبل شهر.

وتواصلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية مع إحدى البريطانيات اللاتي خضعن لاختبار الحمل غير الدقيق، قائلة إنها تشعر بالدمار بعدما ثبت زيف اختبار حمل “Clear & Simple”.

وقالت البريطانية (22 عاما)، العاملة بأحد المطاعم، إن صديقها كان “سعيدا للغاية” عندما علم بحملها، وإنهما كانا يستعدان لتأسيس عائلة.

وحثت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية البريطانية جميع النساء اللاتي قمن بشراء هذا المنتج بإعادة اختبار الحمل.

وأعلنت شركة Wondfo Biotech المصنعة للمنتج أنها بصدد سحب الكثير من اختبارات الحمل الرقمية التي تحمل اسم “Clear & Simple”وعادة ما تباع بسعر يتراوح بين 3 و 4 جنيهات إسترلينية.

وتقدر الشركة المصنعة، ومقرها في مدينة غوانزو الصينية، أن أكثر من 58 ألف اختبار حمل “معيب” تم توزيعه في المملكة المتحدة.

وأكدت شركة Healthpoint، الموزعة لاختبارات الحمل في المملكة المتحدة، في بيان لها، أن اختبار الحمل سجلت “نتائج إيجابية كاذبة”.

المصدر
سكاي نيوز
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك