العرب تريند

الرزاز يعد بتحسين مستوى معيشة الأردنيين

أكد رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز، اليوم الأحد، التزام الحكومة بتلبية مطالب المواطنين المشروعة في محاربة التهرب الضريبي وعدم التهاون في محاربة الفساد وتحسين نوعية الخدمات، وتوفير فرص عمل.

وأشار الرزاز في كلمة وجهها للمواطنين عبر الإذاعات الأردنية، صباح اليوم، إلى قدرة الأردنيين على مواجهة الصعوبات والتقاط الفرص للانتقال إلى وضع أحسن، خصوصاً في الجانبين الاقتصادي والخدمي، موضحاً أن الحكومة ستعلن خلال أسابيع عن إجراءات لحل القضايا التي تلامس حياة المواطنين اليومية.

وتأتي كلمة رئيس الحكومة الأردنية في إطار الحملة المكثفة التي أطلقتها الحكومة لنزع فتيل احتجاجات متوقعة على قانون ضريبة الدخل الذي أعلنت عنه الحكومة الأسبوع الماضي.

وقال الرزاز “نعرف ونشعر بأن الوطن يمر بظروف اقتصادية صعبة والمنطقة كلها تمر بظروف سياسية صعبة تلقي بظلالها علينا. وهذا بطبيعة الحال، من الطبيعي أن ينعكس على شعوره أحيانا بالإحباط، ويمكن بالتشاؤم، لكن أرجو أن لا نفقد بصيص الأمل، هذا البصيص موجود”.

وأضاف “بدأنا برصد ملاحظات المواطنين على خدماتهم اليومية من تعليم وصحة ونقل والقضايا المعيشية ووضعهم المعيشي الصعب، وبدأنا بوضع إجراءات سنعلن عنها خلال أسابيع ستبدأ بحل هذه القضايا التي تلامس حياة المواطنين اليومية”.

ووعد الرزاز بالبدء في “برامج على المدى المتوسط والمدى البعيد، لأن ليس كل شيء يحل في يوم وليلة، ولكن نحن مصرون”، مؤكدا عدم التهاون في الحرب على الفساد ووضع قانون ضريبة عادل لا يساوي بين الفقير والغني، يضع الحمل الأكبر على الغني.

وقال رئيس الحكومة الأردني إن “المواطن يريد محاربة التهرب الضريبي، يريد المواطن تحسين نوعية الخدمات، يريد المواطن فرص عمل يعمل بها ويبني وطنه ويساهم في نفقات أسرته”، مؤكدا أنها “مطالب مشروعة، مسؤوليتنا ووعدنا كحكومة أن نلبيها، لكن نريد بصيص هالأمل ما نفقده، وإذا فقدناه كلنا نجلس مكتوفي الأيدي ونبدأ بعد الأيام”.

المصدر
العربي الجديد
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك