منوعات

بائعة زهور تحاول قتل زوجها بـ “شجرة الانتحار”

قضت محكمة ألمانية، الجمعة، على امرأة بالسجن ثلاثة أعوام بتهمة الشروع في قتل زوجها باستخدام بذور شجرة سامة.

واعترفت المرأة التي تعمل بائعة زهور بمدينة أوستهولشتاين شمال البلاد بأنها خلطت بذور شجرة تسيربيروس شديدة السمية بطعام زوجها.

وقال قاضي المحكمة الابتدائية في مدينة ليبيك خلال إعلانه لحيثيات الحكم إن المحكمة لم تأخذ باعتراف المرأة بأنها قدمت لزوجها السم في عينة صغيرة.

وقالت المحكمة إن المرأة لكونها تعمل بائعة زهور تعلم تماما أن هذه البذور سامة للغاية، لدرجة أن شجرتها يطلق عليها أيضا شجرة الانتحار.

جاء حكم المحكمة موافقا لدرجة كبيرة لطلب الادعاء العام بسجن المرأة أربعة أعوام، بينما دفع محاميها باعتبار الجريمة إيذاء بدنيا وطالب بالحكم عليها بالسجن عامين مع وقف التنفيذ.

البيان

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق