العالم تريند

الشرطة الفرنسية تقفل “برج ايفيل” وتحتجز السائحين داخله في إجراء احترازي

نشر موقع “ديلي ميل” البريطاني خبر اغلاق قوات الشرطة الفرنسية لـ”برج ايفيل” واحتجاز السائحين  داخله وسط حالة من التأهب في باريس بسبب الاشتباه في “عملية ارهابية”.

وافاد الموقع بأن الشرطة اعتقلت رجلا واحدًا مساء الجمعة. وتبادل رواد وسائل الاعلام الاجتماعية صورًا للبرج المغلق ولقوات الشرطة وهي تحيط بالمكان.

وقد ألقي القبض على شخص واحد. وذكرت التقارير الأولية أن الشخص كان يحمل سلاحا، وذلك وفقا لبعض مستخدمي وسائل الاعلام الاجتماعية. لكن الشرطة تقول ان هذه التقارير لا أساس لها من الصحة. وقالت الشرطة الفرنسية انها اعتقلت رجلا غير مسلح بالقرب من برج ايفل ليلة الجمعة. وطوق حاجز أمني المنطقة حيث منع الضباط الناس عن الاقتراب من هذا المعلم. وقال متحدث باسم الشرطة في باريس: “تم القبض على شخص، والانتهاء من الحادث. واضافة الشرطة لم يكن هذا الشخص مسلحا. وسنعرف المزيد عن دوافعه غدًا، )أي اليوم السبت).

وذكرت شارلوت دوبنسكيغ مراسلة الصحيفة التي تتخذ من باريس مقرًا لها، ان برج ايفل فتح من جديد. وقبل بضعة أسابيع، ألقت الشرطة القبض على رجل كان يحمل سكينًا يرتدي قميص فريق “باريس سان جرمان” لكرة القدم بعد أن حاول خرق الأمن في برج إيفل.

جدير بالذكر أن فرنسا كانت ضحية لسلسلة من الهجمات الإرهابية المستوحاة من داعش خلال العامين الماضيين، أبرزها الفظائع التي وقعت في تشرين الثاني / نوفمبر 2015 والتي أودت بحياة 130 شخصا. في العام الماضي، قتلت شاحنة “نيس” الإرهابية 86 شخصا وأصابت 434 في حشد يحتفل بيوم الباستيل.

المغرب اليوم

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق