السعودية

ما الذي يعنيه تسلم خادم الحرمين الشريفين مفتاح مدينة تونس الذهبي؟

في قديم الزمان كان يعني تسلم زعيم أو قائد مفتاح مدينة ما هو خضوعها واستسلامها لجحافل جيشه، وإذعانها لإمرته بالطاعة والولاء، أما الآن فقد اختلف الأمر جذرياً ليصبح ذلك شكلاً من أشكال التقدير والاحترام والعرفان المتعارف عليها بروتوكولياً.

وفي العادة لا تقدم مفاتيح المدن إلا للشخصيات البارزة والمحبوبة المميزة سياسياً أو التي عُرف عنها أدوارها الإنسانية؛ تقديراً لدورها وعطائها، وما يمثله الشخص لأهل المدينة من قيمة كبيرة وثابتة، واعترافاً بجهوده في سبيل خدمة مجتمع هذه المدينة وقضاياه الحيوية، ويمنح المفتاح الشخص المكرّم حق دخول المدينة والتجول فيها متى ما شاء.

مفتاح تونس ورمزيته

ويُعد تقديم مفتاح مدينة تونس من الهدايا الرمزية الاستثنائية التي تمنح للضيوف المبجلين وتعكس الحظوة التي تخص بها الدولة التونسية ضيفها الكبير، وتعبيراً على مكانته، وعلى متانة العلاقات بين الدولتين، وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة “السفير” التونسية.

ويمكن هنا استشفاف رمزية تسلم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- للمفتاح الذهبي لمدينة تونس، من شيخة المدينة السيدة سعاد عبدالرحيم، وما تحتويها من رسائل تقدير وعرفان لخادم الحرمين بعد أن أطلق 3 مشروعات كبرى في الجمهورية التونسية، أحدهم لترميم جامع عقبة بن نافع، والمدينة العتيقة بالقيروان، وآخر لترميم جامع الزيتونة المعمور، كما وضع حجر الأساس لمشروع إنجاز وتجهيز مستشفى الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الجامعي بالقيروان، وليس بذلك بأبلغ مما عبرت عنه شيخة المدينة باعتزازها بالزيارة الكريمة لخادم الحرمين، وبرمزية ما أقدمت عليه.

ووفقاً لصحيفة “الشروق” التونسية فقد نال مفتاح مدينة تونس سابقاً عدد من الرؤساء وكبار المسؤولين أبرزهم الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة سنة 2000 والرئيس البرتغالي خورخي سامبايو سنة 2002 والرئيس البولندي ألكسندر كواسنيسكي سنة 2002.

زعماء نالوا التكريم

ولأنه أصبح بروتوكولاً يحمل رمزية مهمة، فهناك ملوك ورؤساء وعماء أخرون نالوا نفس التقدير، إذ يحتفظ الملك خالد بن عبد العزيز -رحمه الله- بـ15 مفتاحاً حصل عليها كهدايا من عدة مدن عالمية وعربية منها مدن مدريد والقاهرة والإسكندرية، كما تسلم أيضاً الملك عبدالله بن عبدالعزيز -رحمه الله- في عام 2007 مفتاح مدينة مدريد الإسبانية الذهبي، وسبق وأن تسلم الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي مفتاح مدينة عمان الأردنية الذهبي عام 2015، ونال الزعيم الجنوب الإفريقي نيلسون مانديلا مفتاح مدينة سيدني الأسترالية عام 1990، كما حصل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على مفتاح مدينة لشبونة البرتغالية في 2016.

المصدر
سبق
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى