صحة وجمال

الاستيقاظ باكراً يحمي من سرطان الثدي

توصلت دراسة حديثة إلى أن النساء اللواتي يستيقظن في الصباح الباكر أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدي من اللواتي يفضلن ممارسة نشاطاتهن في المساء.
وأظهرت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة بريستول البريطانية، أن النساء النشيطات في الصباح أقل احتمالاً للإصابة بأورام الصدر الخبيثة بنسبة 48%.
كما بينت الدراسة أن النوم لفترة تزيد عن الساعات الموصى بها (7 إلى 8 ساعات) في اليوم، يزيد احتمال الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء بنسبة 20% لكل ساعة نوم إضافية، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.
ويقول الباحثون، إن تفسير ذلك ربما يعود إلى أن النساء النشيطات في الصباح يتبعن روتين نوم أفضل ويستيقظن بوقت مبكر، في حين أن اللواتي يؤجلن أعمالهن إلى المساء يعانين على الأرجح من اضطرابات في النوم، مما يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.
وقالت الدكتورة ريبيكا ريتشموند من جامعة بريستول: “نرغب في القيام بمزيد من العمل للتحقيق في الآليات التي تدعم هذه النتائج، حيث تستند التقديرات التي تم الحصول عليها على أسئلة تتعلق بتفضيلات الصباح أو المساء، بدلاً من حقيقة ما إذا كان الناس يستيقظون في وقت مبكر أم متأخر”.
ويعتقد الباحثون أن السهر حتى وقت متأخر قد يؤثر أيضاً على الساعة الداخلية للمرأة، مما يزيد من المخاطر، ويعكس هذا صدى الدراسات السابقة التي وجدت أن عمال النوبات الليلية وأولئك الذين تعرضوا لمزيد من الضوء الصناعي أثناء الليل هم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان.

المصدر
24
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك