العرب تريند

رحيل السودانية التي صنفت أمميا من أفضل 60 امرأة بالعالم

في تشييع رسمي ودعت العاصمة السودانية الخرطوم السياسية والناشطة السودانية البارزة #فاطمة_عبدالمحمود والتي كانت أول #امرأة سودانية تتولى منصباً وزارياً في عام 1973.

وتولت الناشطة النسائية منصب وزيرة الشؤون الاجتماعية في عهد الرئيس السوداني الراحل جعفر نميري عام 1973، كأول امرأة سودانية تتقلد منصبا وزاريا وعمرها آنذاك 28 عاماً.

أسست أول حزب تقوده امرأة كما شغلت منصب مديرة كرسي #اليونسكو للمرأة في العلوم والتكنلوجيا.

اختارتها المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم بباريس والأمم المتحدة ضمن أكثر 60 امرأة تميزاً في العمل العام ببلادهن عبر العالم. وكانت قد حازت على ميدالية سيرز الذهبية للأمم المتحدة في عام 1975، بوصفها من أميز ثلاث نساء في العالم إلى جانب رئيسة وزراء الهند الراحلة انديرا غاندي ورئيسة سيرلانكا السابقة تشاندريكا كماراتونغا.

وفي عام 2010 كانت أول امرأة تترشح لمنصب الرئاسة في الانتخابات التي فاز فيها الرئيس الحالي عمر #البشير.

ولدت فاطمة عبد المحمود عام 1944 وحصلت على إجازة في الطب من جامعة موسكو 1967وحصلت على ماجستير طب الأطفال وصحة الأسرة وتنمية المرأة من جامعة كولومبيا الأميركية عام 1984وحازت زمالة تخصص طب الأطفال بأكاديمية العلوم الطبية بالمجر.

المصدر
العربية
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى