السعوديةالعرب تريند

أسرة الناشطة السعودية لجين الهذلول تعلن الإفراج عنها

عربي تريند_ أعلنت أسرة الناشطة السعودية لجين الهذلول، إطلاق سراحها، اليوم الأربعاء.

ونشرت لينا شقيقة لجين، تغريدة على تويتر، قالت فيها إن لجين “متواجدة في البيت” الآن، مضيفة “تم الإفراج عن لجين”.

وفي تغريدة أخرى أرفقتها بصورة لشقيقتها في المنزل، كتبت لينا “لجين في البيت بعد 1001 يوم في السجن”.

فيما كتبت شقيقة لجين، علياء، على تويتر قائلة “طلعناها، فخورة بأخوتي جميعا. شكرا لكل من بارك، أعذروني ما أقدر أرد على المكالمات”.

وكانت أسرة الهذلول قد كشفت، مساء الإثنين، أن قرارا قضائيا حدد موعدا للإفراج عن لجين.

واعتُقلت لجين (31 عاما) في مايو/ أيار 2018 وبدأت محاكمتها بعد نحو عام من توقيفها. وصدر عليها حكم في ديسمبر/ كانون الأول بالسجن نحو ستة أعوام بتهم وصفها خبراء حقوق الإنسان بالأمم المتحدة بأنها “زائفة” بموجب قوانين فضفاضة لمكافحة الإرهاب. وأوقفت المحكمة، التي أمرت أيضا بمنعها من السفر لخمس سنوات، تنفيذ عامين وعشرة أشهر من الحكم.

وكانت لجين تُحاكم أمام المحكمة الجزائية، لكن تقرّر لاحقا تحويل قضيتها إلى المحكمة الجزائية المتخصّصة التي تأسست في العام 2008 للنظر في قضايا مرتبطة بمكافحة الارهاب، بينها قضايا معتقلين سياسيين.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان هذا الشهر إن الهذلول متهمة بالاتصال بدول “غير صديقة” و”تقديم معلومات سرية”، لكن عائلتها قالت إن المحاكمة لم تشهد تقديم أي دليل على ذلك.

ويأتي خروجها من السجن بعد تعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن بالتدقيق في سجل حقوق الإنسان في المملكة بقيادة الملك سلمان ونجله ولي العهد محمد الذي ينظر إليه على أنّه الحاكم الفعلي.

ومن المتوقع أن يدفع بايدن المملكة نحو الإفراج عن المعتقلين من حاملي الجنسيتين الأمريكية والسعودية ونشطاء وأفراد من العائلة الحاكمة، احتجز كثير منهم دون أي تهم رسمية.

اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى