العرب تريند

وزير الخارجية التركي يصل قطر فجر الخميس في أول زيارة بعد المصالحة الخليجية

عربي تريند_ يصل مولود تشاووش أوغلو وزير الخارجية التركي، فجر الخميس، العاصمة القطرية الدوحة، في ختام جولة خليجية هي الأولى بعد المصالحة التي تمت في قمة العُلا.

وكشفت مصادر دبلوماسية لـ”القدس العربي” أن أوغلو سيعقد جلسة مباحثات رسمية مع المسؤولين القطريين يوم وصوله، قادماً من مسقط، بهدف تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقال الدكتور مصطفى كوكصو السفير التركي بالدوحة إن “زيارة مولود تشاووش أوغلو لقطر تأتي ضمن جولة خليجية هامة، تشمل أيضاً الكويت، وعُمان، يجري خلالها مباحثات هامة مع نظرائه في الدول الشقيقة”. وشدد السفير التركي أن “زيارة وزير الخارجية إلى قطر ومنطقة الخليج -بدأت الثلاثاء- تأتي في توقيت هام، عقب المصالحة الخليجية، التي تحققت في 5 يناير/ كانون الثاني الماضي، على إثر انعقاد القمة الخليجية الـ 41 بالمملكة العربية السعودية”.

وأشار الدبلوماسي في تصريحه الذي وصل “القدس العربي”، إلى أن “جولة أوغلو الخليجية تحمل رسالة هامة، من أجل دعم جهود المصالحة بين الأشقاء في مجلس التعاون الخليجي، ولتدعيم جهود السلام والاستقرار، ليس فقط في الدول التي زارها، بل في كل دول المنطقة، حيث ترى تركيا أن أمن الخليج جزء لا يتجزأ من منظومة الأمن الجماعي لتركيا وجيرانها في الشرق الأوسط”.

وكانت أنقرة قد رحبت بتحقيق المصالحة الخليجية، داعية لبذل الجهود لاستكمال العمل ضمن المنظومة الخليجية كمنظمة إقليمية هامة، وبما يحقق مصالح شعوب المنطقة.

وتستهدف الزيارة التي يقوم بها وزير الخارجية التركي إلى الدوحة، تعزيز كافة أوجه التعاون بين الدولتين الصديقتين، فتُعد تركيا وقطر شريكين استراتيجيين يتعاونان في العديد من القضايا على المستويات الثنائية والإقليمية والدولية.

كما تشهد العلاقات الثنائية تقدماً ملحوظاً السنوات الأخيرة بكافة المجالات، حيث عقد الاجتماع السادس للجنة الاستراتيجية العليا المشتركة نهاية السنة الماضية. وارتفع عدد الاتفاقيات الموقعة بين البلدين إلى 62 بعد توقيع 10 اتفاقيات في مجالات مختلفة في الاجتماع السادس.

ومن المقرر أن يبحث وزير الخارجية التركي ووزير الخارجية القطري العلاقات الثنائية في مختلف الجوانب، ويتبادلا وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، ومن المقرر أن يلتقي تشاووش أوغلو مع رجال الأعمال الأتراك العاملين في قطر في ختام جولته بالدوحة.

اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى