المغرب العربي

في الذكرى العاشرة لهروب بن علي… المرزوقي يحذّر من عودة الديكتاتورية

عربي تريند_ حذّر الرئيس التونسي السابق، منصف المرزوقي من عودة الديكتاتورية إلى تونس، منتقدا تشتت القوى الديمقراطية وتصاعد الأصوات المطالبة بعودة الحكم الفردي وسيطرة الأجهزة الأمنية.

وتحت عنوان “في الذكرى العاشرة لانهيار الدكتاتورية”، دوّن المرزوقي على صفحته في موقع فيسبوك: “يحدثونك بحسرة عن الأمن والأمان في عهد الطاغية الذي فرّ بكل مسؤولية وهرب بكل شجاعة. كان أمنهم وأمانهم هم، وليس أمن وأمان ملايين التونسيين الذين كانوا يعيشون بالخوف من إرهاب الدولة. حدث ولا تسل عن عذاب عشرات الاف في السجون والمنافي وعمن ماتوا تحت التعذيب”.

وأضاف: “بالديمقراطية التي حاربوها دوما، يخططون للاستيلاء على السلطة وإعادة الحكم الفردي وسيطرة الأجهزة والانتقام ممن عرضوا عليهم حبا في الوطن العدالة الانتقالية ومصالحة وطنية غير مغشوشة، فرفضوها بوقاحة وعنجهية وغرور (…) الجريمة الأكبر هي التي سترتكبها قوى الثورة إن مهدت لهم الطريق بتشتتها وصراعاتها وعدم انتباهها لكل صفارات الإنذار أو سمحت لا قدر الله بأن يكون الشهداء والجرحى قد ماتوا وتعذبوا عبثا”.

وتحيي تونس هذه الأيام الذكرى العاشرة للثورة التونسية التي أدت لسقوط نظام الرئيس السابق، زين العابدين بن علي، وهروبه من البلاد في الرابع عشر من شهر كانون الثاني/ يناير عام 2011.

وكان المرزوقي قد زار قبل أيام، قبر مفجّر الثورة التونسية، محمد البوعزيزي، حيث أكد أن الثورة حققت نصف أهدافها فقط، والمتمثلة بالحرية والكرامة

اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى