العالم تريند

رئيس “سي.آي.إيه” السابق: اغتيال فخري زاده عمل إرهابي.. وكشف عن دور لإسرائيل في تصفية بن لادن

عربي تريند_ هاجم جون برينان، المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي.آي.إيه)، عملية اغتيال عالم الذرة الإيراني محسن فخري زاده، واصفا إياها بـ”العمل الإرهابي”.

وفي مقابلة أجرتها معه صحيفة “هآرتس”، شكك برينان في شرعية الإقدام على تصفية شخصيات تتولى مناصب مسؤولة في دول أخرى، مشيرا إلى أن اغتيال مسؤولين في دول يختلف عن اغتيال قيادات في تنظيمات “إرهابية”.

وعلى الرغم من انتقاده لعملية الاغتيال، إلا أن المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية أشاد بالتعاون مع الأجهزة الاستخبارية الإسرائيلية، مشيرا إلى أن “سي.آي.إيه” تعتمد في الكثير من عملياتها على المعلومات الاستخبارية التي تحصل عليها إسرائيل جراء عملياتها الاستخبارية.

وكشف عن أن إسرائيل ساعدت الولايات المتحدة في تصفية أسامة بن لادن، من خلال تقديم معلومات جمعتها أجهزتها الاستخبارية.

وأضاف برينان أن النجاح في الوصول إلى بن لادن وتصفيته جاء في أعقاب الحصول على آلاف المعلومات الاستخبارية، التي قدمت بعضها إسرائيل.

وحول انطباعاته عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قال إنه “ذكي”، إلا أنه يحرص على عرض الحقائق بشكل يخدم مواقفه السياسية.

اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى