لبنان

البرلمان اللبناني يساوي ضحايا مرفأ بيروت بـ”شهداء الجيش”

عربي تريند_ أقر البرلمان اللبناني، الجمعة، قانوناً يعتبر ضحايا انفجار مرفأ بيروت بمثابة “شهداء في الجيش اللبناني”.

وجاء ذلك في تصريحات للصحافيين عقب جلسة إقرار القانون، أدلى بها علي حسن خليل، النائب عن “كتلة التنمية والتحرير”، والتي تمثل حركة أمل ويتزعمها رئيس البرلمان نبيه بري.

وقال خليل: “قمنا بإقرار القانون، وهو اعتبار شهداء جريمة المرفأ بمثابة شهداء الجيش، واعتبار الجرحى مشمولين في صندوق الضمان الاجتماعي لمدى حياتهم”.

يعتبر القانون ضحايا انفجار المرفأ بمثابة شهداء الجيش، ويعتبر الجرحى مشمولين في صندوق الضمان الاجتماعي مدى حياتهم

ووفقا للقانون، سيتم “منح أصحاب الحقوق (ذوي الضحايا) تعويضات ومعاشات تقاعد جندي استشهد خلال تأدية الواجب”، حسب خليل. كما ينص القانون على “اعتبار جرحى الانفجار مستفيدين من تقديمات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي (مؤسسة تعنى بالتقديمات الدوائية والاستشفائية) مدى الحياة”.

والأربعاء، شارك عشرات من ذوي ضحايا انفجار المرفأ في وقفة بمحيط البرلمان، وسط العاصمة اللبنانية، احتجاجاً على التأخر في تحقيقات الانفجار.

وفي 4 أغسطس/آب الماضي، وقع انفجار ضخم في العنبر رقم 12 بمرفأ بيروت، الذي كان يحتوي وفق التقديرات الأولية الرسمية على نحو 2750 طناً من مادة “نترات الأمونيوم” شديدة الانفجار. وأوقع الانفجار 200 قتيل ونحو 6000 جريح، وشرّد ما يزيد عن 300 ألف شخص فقدوا منازلهم، وما يزال عدد كبير من العائلات يقيم في فنادق وأماكن أخرى.

وزاد الانفجار من معاناة البلاد التي تمر بأسوأ أزمة اقتصادية منذ انتهاء الحرب الأهلية (1975–1990) وسط استقطاب سياسي حاد، في مشهد تتصارع فيه مصالح دول إقليمية وغربية.

اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى