منوعات

تفاصيل التحقيقات.. والدة “رضيع طوخ” تنهار في النيابة: “مكنش قصدي”

عربي تريند_ جلست الزوجة على الأرض في الممر المؤدي إلى مقر النيابة العامة بطوخ في القليوبية أحدى محافظات جمهورية مصر، تبكي لوفاة رضيعها أنس الذي جاء إلى الحياة منذ 4 شهور فقط، وغادرها بعد أن تركه أمه وأبوه دون طعام لمدة 8 أيام.

وجاء ذلك بعد أن غادرا الشقة وتركاه وحيدًا، ظن كل منهما أن قلب الآخر سيرقّ لضعف الصغير ويعود للاعتناء به، لكن يبدو أن قلبهما تحول إلى كتلة من الحجر.

ووفقاً لما ذكره موقع”المصري اليوم”، لم تتوقف الأم عن النواح، قائلة: “يا حبيبي يا أنس، مكنش قصدي يا حبيبي”، وعلي الجانب الأخر من الممر سند الأب رأسه على الحائط وأخفى وجهه عن أعين الحرس ومن أتى من أقاربهم، لكن كلمة سيدة تعمل في بوفيه المحكمة كانت كافية لتلخيص حكاية جريمة انتهت بوفاة رضيع، بصوت سمعه الجميع قالت السيدة “العند يولّد الكفر”.

ومن جهتها، أمرت النيابة العامة بحبس الزوجين المتهمين لحين ورود التحريات ،وكشفت التحقيقات أن الزوجين تركا طفلهما الرضيع 8 أيام وحيدا داخل الشقة دون إطعام حتى مات جوعا، وتبين من اعترافات المتهمين والتحريات أن الزوجين وقع بينهما خلاف بسبب تكرار تعدى الزوج على الزوجة .

اصطحبت الأم ابنها الأكبر مروان معها، تاركة منزل الزوجية، بعد أن ذكرت لزوجها أنها ستشترى بعض مستلزمات المنزل. إلا أنها توجهت لمنزل أسرتها وتركت الرضيع لزوجها الذي سافر إلى عمله الذي يقضى فيه أسبوعا ظنا منه أن الزوجة ستعود إلى المنزل للاعتناء بطفلهما الرضيع.

وجاء ذلك بعد تقديم الأب من ع ح عامل، بلاغا باكتشافه وفاة نجله الطفل أنس 4 شهور داخل الشقة سكنه وعدم تواجد زوجته والدة الطفل وتدعى ا ش ع 24 عامًا ربة منزل مؤكدا في بلاغه أنه توجد خلافات مع زوجته وقيامه بالمبيت بمحل عمله لعدة أيام متواصلة على إثر تلك الخلافات ولدى عودته لمسكنه اكتشف وفاة نجله واتهم زوجته بالإهمال وترك نجلهما دون رعاية والتسبب في وفاته.

وبإجراء الفحص و التحريات وجمع المعلومات، تبين عدم صحة ما جاء بأقوال المبلغ، وأنه بتاريخ 17 من شهر أكتوبر الجاري حدث خلاف بينه وبين زوجته، قامت على إثرها بالخروج من المنزل وبرفقتها نجلها الطفل الأكبر مروان بحجة إحضار بعض المشتريات إلا أنها توجهت لمنزل أهليتها بذات الناحية دون علمه.

وكشفت التحريات، عن قيام المبلغ بالتوجه لعمله تاركاً نجلهما الطفل المتوفى داخل الشقة بمفرده وباب الشقة مفتوح اعتقادا منه بعودتها عقب الانتهاء من شراء متطلباتها، ولدى عودته من العمل اكتشف وفاة نجله.

وبسؤال والدة الطفل المتوفى رددت مضمون ما جاء بالفحص وعللت عدم الاطمئنان عن نجلها خلال تلك الفترة ظناً منها بتواجد والده برفقته ورعايته.وبمواجهة المبلغ بما أسفرت عنه التحريات،أقر بصحتها وتحرر محضر بالواقعة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق