العالم تريند

صحيفة تكشف كم سيتكلف أي شخص عادي يتلقى علاجا مشابها لما حصل عليه ترامب ضد كورونا

عربي تريند_
بعد إصابته بفيروس كورونا، أمضى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب 3 أيام في المستشفى، ثم غادر على متن مروحية، وتلقى العديد من اختبارات فيروس كورونا والأكسجين والمنشطات وعلاجا تجريبيا بالأجسام المضادة.

ووفقا لصحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، فإنه بالنسبة لأي شخص عادي، سيكلف ذلك أكثر من 100 ألف دولار في النظام الصحي الأمريكي، وقد يواجه المرضى فواتير كبيرة ومفاجئة، وتصبح لديهم ديون طبية حتى بعد أن يقوم التأمين الصحي بدفع نصيبه من الفواتير.

وأضافت الصحيفة أن هناك مرضى بكورونا في المستشفيات تلقوا فواتير خيالية وصلت إلى حد 400 ألف دولار، وذلك على عكس ترامب لم يشعر بالقلق بشأن تكاليف رعايته، والتي تغطيها الحكومة الفيدرالية، لكن يشعر معظم الأمريكيين، وحتى أولئك الذين لديهم تأمين وتغطية صحية، بالقلق بشأن تلقي الرعاية الطبية التي لا يمكنهم تحمل نفقاتها.
شركات التأمين لا تتحمل جميع التكاليف

وأوضحت الصحيفة أن اختبارات كورونا مكلفة، على الرغم من أنها تكلف عادة 100 دولار، ولكن نحو 2.4 في المئة من اختبارات فيروس كورونا التي يتم دفعها لشركات التأمين تترك المريض مسؤولاً عن جزء من هذه النفقة.

ونقلت الصحيفة عن مواطنة أمريكية تدعى مارتا بارتان، تعمل مصففة شعر في بروكلين، إنها احتاجت اختبار فيروس كورونا للعودة إلى وظيفتها هذا الصيف، وتلقت فاتورة بقيمة 1394 دولارا أمريكيا من المستشفى.

وأشارت الصحيفة إلى أن ترامب تلقى جرعات من عقار ريمديسيفير، وهو علاج جديد لفيروس كورونا، ويكلف 3120 دولارًا عند شرائه من قبل شركات التأمين الخاصة و2340 دولارا مع البرامج العامة للصحة في الولايات المتحدة.
كما تلقى ترامب أيضا علاجا تجريبيا بالأجسام المضادة وهذا يكلف آلاف الدولارات.

أرقام وحقائق

وذكرت الصحيفة أن اقتصاديي الصحة بدأوا في فهم التكاليف الكاملة لعلاج فيروس كورونا، تماما كما يخطط العلماء لكيفية عمل المرض وانتشاره، لديهم بعض التقديرات المبكرة: متوسط ​​تكلفة الاستشفاء لفيروس كورونا لمريض فوق الـ 60 هو 61912 دولارا، ويشمل هذا الرقم الرعاية الطبية أثناء الإقامة في المستشفى، مثل استخدام غرفة الطوارئ أو الأدوية التي تقدمها المستشفى.

أما بالنسبة للمرضى المؤمن عليهم، عادة ما يتم التفاوض على هذا السعر لتخفيضه من خلال خطتهم الصحية، تقدر شركة “فير هيلث” أن متوسط ​​المبلغ المدفوع هو 31575 دولارا.

ووفقا لبيانات الشركة الخاصة بمرضى فيروس كورونا الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما، يواجه 25% رسوما أقل من 26821 دولارا مقابل إقامتهم في المستشفى، ويواجه 25% آخرين رسوما أعلى من 193149 دولارًا، ويرجع ذلك إلى فترات الإقامة الطويلة.
إسعاف الهليكوبتر

من المحتمل أن تأتي أكبر الفواتير الباهضة لمريض يتلقى علاجا مشابها لعلاج ترامب من ركوب طائرات الهليكوبتر إلى المستشفى.

طائرات الإسعاف الجوي باهظة الثمن وغالبًا ما تكون غير مدرجة في شبكات التأمين الصحي الرئيسية، يبلغ متوسط ​​تكلفة سيارة الإسعاف الجوي 38770 دولارا، وفقًا لدراسة في مجلة الشؤون الصحية نشرت هذا العام.

عندما تكون رحلة الهليكوبتر خارج الشبكة -كما هو الحال مع 75% من الحالات- يُترك للمرضى تكلفة متوسطة تبلغ 21698 دولارا بعد دفع التأمين.

وقد يؤدي القيام برحلتين بطائرة هليكوبتر، كما فعل ترامب، إلى ديون طبية تزيد قيمتها على 40 ألف دولار للمرضى.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق