العرب تريند

اليمن يتهم الانفصاليين بـ”التخبط” ويدعو لتراجع صريح عن التمرد

عربي تريند_ اتهمت الخارجية اليمنية، الخميس، المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتياً، بـ”التخبط والاستمرار بالتمرد المسلح”، داعية الانفصاليين إلى التراجع الفوري والصريح عن ما يسمى بـ”الإدارة الذاتية”، التي تم بموجبها الاستيلاء على مؤسسات الدولة في عدن وبعض مدن جنوب البلاد.
وقال وزير الخارجية محمد الحضرمي، في تصريحات نقلها حساب الوزارة على “تويتر”: “إن استمرار تخبط ما يسمى بالمجلس الانتقالي لن يجدي نفعاً، وسيظل ما يقوم به تمردًا مسلحًا ورفضاً واضحاً لاتفاق الرياض”.

ودعا الوزير اليمني المجلس الانتقالي إلى “تحكيم العقل لاستدراك الوضع الكارثي الذي تعيشه عدن، وإعلان تراجعه الواضح والصريح، دون تأخير” عن ما أسماه “الإدارة الذاتية”، وتنفيذ اتفاق الرياض استجابة لدعوات التحالف السعودي، ومجلس الأمن الدولي.

أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي، في 26 إبريل/ نيسان الماضي، ما أسماه بـ”الإدارة الذاتية” لمدن الجنوب، وقام بالاستيلاء على أكثر من 17 مليار دولار من إيرادات مؤسسات الدولة لحساب خاص تابع له.

وعلى الرغم من استدعاء السعودية للزعماء الانفصاليين في قيادة الانتقالي الجنوبي إلى الرياض، قبل أسبوعين، إلا أن المجلس لم يعلن تراجعه عن خطواته التي تصفها الحكومة الشرعية بالانقلابية، ويطالب بتنفيذ الشق السياسي من اتفاق الرياض.

وحسب مصادر “العربي الجديد”، فإن السعودية كانت تضغط لتنفيذ الملحق العسكري والسياسي من اتفاق الرياض، إلا أن الانتقالي يرفض ذلك، ويطالب بتعيين محافظ لعدن وتشكيل حكومة مشتركة مع الشرعية “قبل تنفيذ أي شيء”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق