المغرب العربي

بعد تزامنها مع عيد الفالنتاين.. تونسيون للفخفاخ: حكومة الحب لا تستقم دون قلب!

عربي تريند _ يبدو أن اختيار رئيس الحكومة المكلف، إلياس الفخفاخ ليوم الجمعة الذي يصادف “عيد الحب” للإعلان عن تشكيلته الحكومية، لن يمر دون موجة من التعليقات المتخمة بالتهكم لدى السياسيين والنشطاء في تونس، وخاصة في ظل الحديث عن استبعاد حزب قلب تونس منها، وهو ما دفع بعضهم لوصفه بـ”حكومة حب بدون قلب!”.

وكان المكتب الإعلامي للفخفاخ اكد أنه سيعرض تشكيلته الحكومية على الرئيس قيس سعيّد مساء الجمعة، فيما أكدت أغلب الأطراف السياسية أن حزب قلب تونس الذي يرأسه نبيل القروي، لن يكون ممثلا في الحكومة الجديدة.

وتساءل سمير عبد الله، القيادي السابق في حزب تحيا تونس: “يا تُرى هل تتشكل الحكومة في عيد الحب”، وأضافت البرلمانية السابقة، فاطمة المسدّي، بتهكم: “يعني بالصدفة أكمل الفخفاخ تشكيل حكومته في عيد الحب!”.

ودوّنت الباحثة شيماء عيسى: “حكومة الحب في يوم عيد الحب!”، وأضاف المحامي عماد بن حليمة: “الفخفاخ يقدم حكومته للرئيس يوم عيد الحب ولكن بدون قلب!”.

وكان الرئيس التونسي، قيس سعيد كلف الفخفاخ بتشكيل الحكومة الجديدة بعد فشل رئيس الحكومة المكلف السابق، الحبيب الجملي، في الحصول على ثقة البرلمان، ولم يبقَ أمام الفخفاخ سوى أسبوع واحد للإعلان عن حكومته وعرضها على البرلمان، وفق الفصل 89 من الدستور التونسي.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق