فلسطين

عباس: لن نركع وسنواجه تطبيق “صفقة القرن”

عربي تريند _ أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن الصفقة الأمريكية الإسرائيلية المعروفة ب”صفقة القرن” تخالف مبادئ الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في كلمة له أمام مجلس الأمن مساء الثلاثاء : لن نقبل صفقة القرن وسنواجه تطبيقها على أرض الواقع.

وشدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس على أن الخطة الأمريكية المطروحة لا يمكنها أن تحقق السلام فهي ألغت الشرعية الدولية، وقال إنها غير صالحة للتطبيق ضمن رؤية الدولتين.

وعرض وثيقة في مجلس الأمن قال إنها تتضمن رفض 300 ضابط إسرائيلي لصفقة القرن

وأكد عباس أن السلام بين الشعبين الفلسطيني والإسرائيلي لا زال ممكناً وقابلاً للتحقيق، وأطلب شراكة دولية لتحقيق السلام العادل والدائم والشامل والذي نحن متمسكون به كخيار إستراتيجي.

ولفت الرئيس الفلسطيني إلى أن ترمب أعطي نصائح بغيظة فأنا أعرفه هو ليس هكذا ولا أدري من اين جاء بهذه التصرفات؟، واصفاً من يردد أن الفلسطينيين يضيعون الفرص ب”الشعارات الغبية”.

وانتقد الحديث عن الحل الاقتصادي من دون الحل السياسي.

وقدّم الرئيس الفلسطينيى محمود عباس 20 صفحة كخطة بديلة عن خطة السلام الأمريكية، داعياً الرئيس الأمريكي ترمب إلى التحلي بالعدل وأن يصنع سلاماً حقيقياً بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

ودعا عباس إلى ترك الفلسطينيين والإسرائيليين وشأنهم لصنع السلام وقال “السلام المفروض لا يعيش، فنحن في أوسلو صنعنا السلام وحدنا من دون تدخل أو علم أحد”.

وشدد على أن أمريكا لن يتم القبول فيها كوسيط وحيد راع للسلام وقال “جربناها الآن ولن نجربها مرة أخرى، أما ضمن الرباعية فيمكن أن تكون موجودة”.

وقال عباس: لن نركع ونريد حقّنا، ولن لنلجأ للعنف والارهاب أياً كانت لونه وشكله ولن نقبل به، وسنحارب بالمقاومة السلمية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق