العرب تريند

النظام يهدد المدنيين في إدلب بمواصلة العمليات العسكرية

عربي تريند _ ألقت طائرات النظام السوري منشورات ورقية فوق قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي، تدعو المدنيين إلى المغادرة ومقاتلي المعارضة إلى الاستسلام، في وقت نفت فيه مصادر مزاعم النظام بشأن خروج مدنيين من إدلب إلى مناطق سيطرته.
وقال مراسل “العربي الجديد” إن طيران النظام المروحي ألقى مناشير ورقية فوق قرى ريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي، يدعو فيها المدنيين إلى ترك المنطقة والتوجه نحو معابر الهبيط وأبو الضهور والحاضر.

وجاء في نص المنشورات، وفق المراسل، تهديد للمدنيين بأن قوات النظام لن تتراجع حتى تسيطر على كامل المنطقة، وأن قوات النظام مصرة على التقدم.

إلى ذلك، أكدت عدة مصادر محلية لـ”العربي الجديد” عدم وجود أي تحرك، لليوم الثاني على التوالي، من قبل المدنيين باتجاه المناطق التي زعمت روسيا والنظام فتح معابر للمدنيين فيها من أجل الخروج إلى مناطق سيطرة النظام.

وكان “مركز المصالحة الروسي” في سورية قد زعم أمس عزم النظام فتح ثلاثة معابر لخروج المدنيين من إدلب، وتلك المعابر في بلدات أبو الظهور والهبيط والحاضر.

وكان فريق “منسقو الاستجابة في سورية” قد أفاد، أمس في بيان له، بعودة 3874 نسمة إلى مناطق سيطرة المعارضة في ريف إدلب الجنوبي، وكانوا قد نزحوا سابقا إلى الحدود السورية التركية من جراء العملية العسكرية التي شنها النظام على المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق