العرب تريند

توتر في بيروت.. عناصر حزب الله يهاجمون قوى الأمن

هاجم أنصار جماعة “حزب الله” وحركة “أمل”، قوى الأمن الداخلي اللبنانية عند “ساحة الشهداء” وسط العاصمة بيروت، مساء السبت، بالمفرقعات والألعاب النارية؛ وهو ما أدى إلى إصابة أحد العناصر الأمنية بجروح.

وأكدت قوى الأمن الداخلي، في تغريدة نشرتها على حسابها بموقع “تويتر”، أن عناصر مكافحة الشغب تعرضوا لاعتداءات ورمي بالحجارة ومفرقعات نارية من قِبل بعض الأشخاص.

وحذَّرت قوى الأمن اللبنانية بأنها ستضطر إلى اتخاذ إجراءات إضافية وأكثر حزماً، في حال لم تُوقف الاعتداءات على عناصرها.

وأفادت وكالة “الأناضول” التركية بأن شباباً من “حزب الله”، وحركة “أمل” قدِموا من منطقة “الخندق الغميق”، المتاخمة لوسط بيروت، إلى “ساحة الشهداء”، ومزقوا وأحرقوا لافتات للحراك الاحتجاجي، وهاجموا قوى الأمن.

وبيَّنت الوكالة أن الشبان رشقوا عناصر من قوات مكافحة الشغب بالحجارة وبألعاب نارية، خلال اقتحامهم الساحة.

ويسود توتر في وسط بيروت بعد محاولة متظاهرين اجتياز حواجز حديدية وضعها الأمن لمنعهم من الوصول إلى مجلس النواب.

وذكرت قناة “الجزيرة” أن قوات مكافحة الشغب اللبنانية تفض تجمُّعاً للحراك الشعبي بمحيط البرلمان، في حين قال الصليب الأحمر اللبناني: إن “5 من المحتجين أُصيبوا بإغماء ونُقلوا إلى المستشفيات”.

تأتي هذه التطورات قبل يومين من الاستشارات النيابية الملزمة، لتسمية رئيس وزراء جديد، في وقت استبعد فيه وزير الخارجية بحكومة تصريف الأعمال، ورئيس “التيار الوطني الحر”، جبران باسيل، المشاركة في حكومة جديدة يرأسها سعد الحريري.

وقال باسيل: إنه “لا مشكلة في بقائنا خارج الحكومة، وسنخدم لبنان من موقع المعارضة”.

وشدد على أن “الغاز والنفط في لبنان يجب أن يكونا مصدراً للسلام في المنطقة لا للنزاع”.

وتتواصل الاحتجاجات في لبنان منذ 17 أكتوبر الماضي، يوم أعلنت الحكومة عن تضمين ضرائب ورسوم جديدة في موازنة عام 2020، وأجبرت رئيس الحكومة سعد الحريري على الاستقالة نهاية الشهر ذاته.

ويطالب المتظاهرون، الذين باتوا يحاصرون المرافق العامة يومياً في البلاد، بتشكيل حكومة كفاءات من غير السياسيين؛ لإدارة شؤون البلاد، والإعداد لانتخابات نيابية مبكرة، واستعادة الأموال المنهوبة، فضلاً عن التنديد بتفشي مظاهر الفساد وضرورة إسقاط النظام الطائفي الحالي.

المصدر
الخليج أون لاين
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق