السعودية

«الصحة» تعلن نتائج التحقيقات في واقعة مستشفى محايل العام

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الثلاثاء، نتائج تحقيقاتها في واقعة مستشفى محايل، وانتشار مقطع مصور التقطه أحد المرافقين، لتعنيف طبيب لممرضة.

وأوضحت الصحة في بيان لها نشرته عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل تويتر، أن الطبيب «متخصص في الأشعة»، الذي ظهر في الفيديو خلال تأدية عمله، وصلت إليه حالات حرجة جدًا ناجمة عن حادث مروري، تتطلب التشخيص العاجل لإنقاذهم، وفي هذه الأثناء قام مرافق أحد المرضى الذين ينتظرون دورهم ولم تكن حالتهم حرجة، بالتهجم على الطبيب لفظيًا، ومحاولة الاعتداء، رغم التوضيح له بأن الأولوية للحالات الحرجة.

وأضافت الوزارة «عند ذلك توجهت الممرضة لاستدعاء الأمن ولكن بعد تراجع المرافق أبلغها الطبيب وبشكل عاجل جدًا بالعودة لتساعده على إكمال تشخيص المصابين».

وأكدت نتائج التحقيق عدم وجود أي خلاف بين الممرضة والطبيب حسب أقوال الممرضة، وتمت إحالة المرافق للنيابة العامة بسبب محاولة الاعتداء على الطبيب.

وأكدت وزارة الصحة، رفضها القاطع لأي اعتداء لفظي أو جسدي على أي ممارس صحي من قبل أي طرف، وأن ذلك يعتبر جريمة، وفي ذات الوقت ترفض أي إساءة لأي مستفيد من خدماتها الصحية، أو أي تجاوز للأنظمة داخل المنشآت الصحية، منوهة بأن الواجب المهني والإنساني والأعراف الطبية تحتم على الكوادر الصحية من أطباء وغيرهم تقديم الرعاية العاجلة للحالات الحرجة ومنحها الأولوية.

وأشارت الوزارة إلى أن التحقيقات التي أجريت بشأن ما حدث بمستشفى محايل العام، تمت باهتمام ومتابعة من أمير منطقة عسير، ووزير الصحة، واستمع من خلالها الفريق المكلف بالتحقيق لجميع الأطراف المعنيين.

وكانت وزارة الصحة أعلنت في وقت سابق، أنه حرصًا على حفظ حقوق الممارسين الصحيين وسلامتهم، فإنها وجهت بالتحقيق بشكل عاجل عن الفيديو الذي حدث بين الممرضة وإخصائي الأشعة في مستشفى محايل العام، وسيتم اتخاذ الإجراءات النظامية بذلك.

المصدر
عاجل
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق