السعوديةفنون

إجبار الفنانة اليمنية ريماس منصور على الاعتذار للدفاع المدني السعودي

بعد أن اتهمتهم بالتباطؤ بالحضور لإطفاء الحريق، الذي نشب في شقتها، قدمت الفنانة اليمنية ريماس منصور اعتذارها الشديد لرجال الدفاع المدني السعودية بعد مطالب كبيرة بمعاقبتها.
وظهرت الفنانة من خلال حسابها في «سنابشات» وهي توجه أصابع الإتهام إلى الدفاع المدني بالتأخر لأكثر من ساعة؛ ما تسبب في استمرار الحريق، الذي كان سيودي بحياتها وحياة والدتها، التي كانت نائمة حينها.
الاعتذار جاء بعد نفي الدفاع المدني ادعاءات ريماس، حيث اتضح أن التأخير كان 9 دقائق فقط وليس أكثر من ساعة، كما تصدر اسم (ريماس منصور) الترند بعد الحادثة مباشرةً، حيث هوجمت بشكل كبير وتعرضت لانتقادات واسعة، وطالب رواد «تويتر» بمعاقبتها وتطبيق نظام الجرائم المعلوماتية، التي تنص على السجن والغرامة والإبعاد في حال كان المتهم «غير سعودي». وبعد سيل الهجوم على ريماس، وشعورها بتعرضها للمساءلة والمحاكمة قدمت اعتذارها من خلال حسابها على «تويتر» والذي ما زال اسمها يتصدر «الترند» السعودي، حيث قالت «أشكر الدفاع المدني نقدر جهودكم الجبارة والله يحفظكم من كل سوء تضحون بأرواحكم من أجل الإنقاذ، بلحظة هلع وخوف وارتباك وصراخ من الحريق كل دقيقه تمر على المتضرر كأنها ساعه وساعتين وثلاث، الله لا يحط أحد بمكاني والي جرب الحريق هو الي بيحس بكل لحظه صارت فيني والبيت يحترق».
وواصلت ريماس اعترافها بخطئها في مسألة توقيت وصول عربات الإطفاء، وأضافت اعتذر على كل شي ووقت الخوف والهلع والربكة والصراخ الدنيا تصير قدام الواحد سودة ولا يشوف ولا يحس وش يقول، الله يجزاكم خير، ودمتم لنا أبطال الدفاع المدني».
الاعتذار ربما لن يكون كافيًا؛ فالمعلومات الواردة تفيد بإحالتها إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات حول المخالفات التي قامت بها، فالتهم تتمحور حول (الافتراء على جهاز حكومي، وتأليب المجتمع، واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي بالتشهير بالغير).

المصدر
القدس العربي
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى