صحة وجمال

12 سببا لشعورك الدائم بالجوع

الجوع هو الوسيلة الطبيعية للجسم ليقول لك إنه يحتاج إلى الوقود، إذ إن معظم الناس يشعرون بالجوع كثيرا لدرجة أنهم يواصلون تناول الوجبات الخفيفة معظم أوقات النهار.

ولكن ما السبب وراء شعورك بالجوع طوال الوقت؟

قد يكون هناك العديد من الأسباب للشعور بالجوع حتى بعد تناول الطعام، وتتراوح هذه الأسباب بين مسائل بعضها لا يخضع بالضرورة لسيطرتك مثل الغدة الدرقية، إلى مشكلات نمط الحياة مثل مستويات التوتر المرتفعة ونقص النوم وما إلى ذلك، والتي يمكنك تغييرها بالفعل.

ولفهم سبب شعورك الدائم بالجوع، إليك قائمة بالأسباب، وفقا لموقع “بولد سكاي” الإلكتروني:

  1. النظام الغذائي: الأشخاص الذين يلتزمون بنظام غذائي معين يشعرون بالجوع طوال الوقت، إذ يقومون بتقييد السعرات الحرارية التي يتناولونها.

واستهلاك سعرات حرارية أقل من حاجة الجسم يؤدي إلى إنتاج الجسم لهرمون يسمى غريلين، وهو الهرمون الذي يحفز الجوع، ولذلك فإن اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية يزيد من إنتاج الغريلين ويسبب الجوع، حتى بعد أن يتناول المرء طعامه بفترة قصيرة.

  1. داء السكري من النوع 2: يمكن أن يشعر الشخص المصاب بداء السكري من النوع 2 بالجوع طوال الوقت. سبب الإصابة بداء السكري يؤدي إلى بقاء الغلوكوز في الدم بدلا من وصوله إلى الخلايا التي تستخدمه كمصدر للطاقة، وهذا يجعل الشخص جائعا.

  2. النظام الغذائي منخفض البروتين: يزيد هذا البروتين من إنتاج الهرمونات التي تجعل المرء يشعر بالامتلاء، ويخفض مستوى الهرمونات التي تحفز الجوع.

لذلك، إذا لم يتناول المرء ما يكفي من البروتين، فقد يميل إلى الشعور بالجوع بشكل متكرر، وبالتالي فإن على المرء تناول الأطعمة الغنية بالبروتين مثل اللحوم والبيض والأسماك والحليب واللبن الزبادي والبقوليات وغيرها.

  1. نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات: إن استهلاك كربوهيدرات أقل تعقيدا والكربوهيدرات المكررة يزيد من الرغبة الشديدة في الأكل، إذ تحتوي الكربوهيدرات المعقدة على مزيد من العناصر الغذائية، ويستغرق الجسم وقتا طويلا لهضمها، مما يسبب الشعور بالامتلاء لفترة أطول.

من ناحية أخرى، فإن الكربوهيدرات المكررة لا توفر الشعور بالشبع.

  1. نظام غذائي غني بالسكر: وفقا للدراسات، يؤدي تناول السكر الزائد عن الحاجة، خاصة الفركتوز، إلى زيادة الشهية، ذلك أن الجسم ينتج المزيد من الغريلين، الأمر الذي يؤثر على نشاط الدماغ ويحفز بالتالي الشعور بالجوع.

  2. نظام غذائي منخفض الألياف: يزيد عدم تناول ما يكفي من الأطعمة ذات الألياف من الرغبة الشديدة بالجوع، لأن الأطعمة الغنية بالألياف تستغرق وقتا أطول لهضمها، وهو أمر مفيد للحفاظ على الجوع تحت السيطرة.

  3. عدم النوم بما فيه الكفاية: يعطل عدم النوم بشكل صحيح التوازن الهرموني الطبيعي للجسم، مما قد يزيد من الشعور بالجوع لدى بعض الناس.

ووفقا لدراسة طبية، فإن الرجال الذين يعانون من قلة النوم لديهم مستويات أعلى من الغريلين، ويأكلون أكثر من أولئك الذين ينامون بشكل طبيعي.

  1. الجفاف: شرب الماء قبل وجبات الطعام يبقي المعدة ممتلئة، ومن هنا فإن أحد الأسباب التي تجعل المرء يشعر بالجوع بشكل متكرر هو أنه لا يشرب كمية كافية من الماء، مما يؤدي إلى الجفاف.

ويُنصح بأن يتناول المرء 8 أكواب من الماء يوميا، بالإضافة إلى الأطعمة الغنية بالمياه مثل البطيخ والبرتقال وغيرها.

  1. التمارين الرياضية: إن ممارسة الكثير من التمارين عالية الكثافة تحرق الكثير من السعرات الحرارية، وأظهرت دراسة بحثية أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة يوميا يميلون إلى الحصول على عملية استقلاب أسرع، مما يعني أنهم يحرقون المزيد من السعرات الحرارية أثناء الراحة.

لذلك ولمنع الجوع المفرط من جراء ممارسة الرياضة، كل ما على المرء القيام به هو أن يأكل المزيد لتغذية جسمه.

  1. تناول الكحول بكميات كبيرة: يعرف عن الكحول آثاره المحفزة للشهية، فهو يمنع الهرمونات التي تقلل من الشهية، مثل اللبتين، خاصة عند تعاطيه قبل أو مع وجبات الطعام.

  2. فرط نشاط الغدة الدرقية: يعد الجوع المستمر من بين أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية، إذ وفقا لدراسة نشرت في مجلة أبحاث الغدة الدرقية، فإن فرط نشاط الغدة يرفع إنفاق الطاقة ويقلل من وزن الجسم بشكل كبير.

  3. الإجهاد الزائد: يعد هذا الأمر عاملا رئيسيا آخر في زيادة الشهية، إذ يعمل على رفع مستويات الكورتيزول التي ثبت أنها تزيد الرغبة الشديدة الأكل.

المصدر
سكاي نيوز
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى