رياضة تريند

حظر نشر أسماء لاعبي الزمالك المعتدين على مصور “المصري اليوم”

أعلن مجلس نقابة الصحافيين المصريين إدانته الكاملة لواقعة الاعتداء على المصور الصحافي في جريدة “المصري اليوم”، عبد الرحمن جمال، عقب مباراة كرة القدم بين فريقي الزمالك وبيراميدز في الدوري الممتاز، أمس الثلاثاء، مشيراً إلى مواصلة كافة الإجراءات القانونية والجنائية والمدنية، إلى حين توقيع الجزاء القانوني المستحق على المعتدين، ورد الاعتبار للمصور المعتدى عليه.
وقرر مجلس نقابة الصحافيين إلزام جميع الإصدارات والمواقع الصحافية المصرية، بعدم نشر أسماء وصور أي من المعتدين على المصور الصحافي، إلا في حالة ملاحقتهم أو اتهامهم قضائياً، وهم: حارس مرمى فريق الزمالك محمود عبد الرحيم جنش، ولاعب الفريق الأول محمد عبد الغني، وطبيب الفريق محمد عيد، والإداري بالفريق أحمد زاهر، وعامل الملابس بالفريق مصطفى ميلا.

وشدد مجلس النقابة على اتخاذ الإجراءات النقابية المنصوص عليها في قانون النقابة، ولائحتها، ضد أي عضو في الجمعية العمومية للنقابة ينتهك قرار المجلس، داعياً أعضاء نقابة الإعلاميين إلى الانضمام لقرار نقابة الصحافيين، بمنع نشر أسماء وصور المعتدين في كل وسائل الإعلام المرئية والمسموعة المصرية، تضامناً مع الصحافيين، والمصور الصحافي المعتدى عليه.

كذلك دعا مجلس النقابة كل الصحافيين الأعضاء في نادي الزمالك إلى الامتناع عن دخول النادي، حتى معاقبة المعتدين على زميلهم، ورد الاعتبار إليه.

وطالب مجلس “الصحافيين” مجلس إدارة اتحاد كرة القدم باتخاذ إجراءات رادعة، ضد كل من تورط في الاعتداء على المصور الصحافي، ومحاسبتهم، بما يضمن عدم تكرار هذا المشهد المسيء للرياضة المصرية، خصوصاً أن مصر على أبواب استضافة بطولة كأس الأمم الإفريقية، التي سيتابعها مئات الملايين حول العالم، وسيغطيها الآلاف من الصحافيين والإعلاميين من مختلف دول العالم.

وطالب مجلس نقابة الصحافيين اللجنة الأولمبية المصرية بـ”اتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على صورة الرياضة المصرية، التي تتضرر كثيراً من مثل هذه الأفعال المشينة غير المسؤولة، ولا تعبر عن مكانة مصر وريادتها”، بحسب بيان صادر عن النقابة.

وقال مجلس النقابة: “إن الوسط الصحافي والإعلامي تلقى بمزيج من الصدمة والاستياء، وقائع الاعتداء الغاشم الذي تعرض له المصور الصحافي من اثنين من لاعبي فريق نادي الزمالك، وطبيبه، وأحد إدارييه، وأحد عامليه، أثناء تأديته لعمله في تغطية مباراة فريقي الزمالك وبيراميدز، والأحداث التي تلتها”.

وأضاف المجلس أن “نقيب الصحافيين وأعضاء المجلس تابعوا حالة الزميل عبد الرحمن جمال منذ الاعتداء عليه، وتعرضه لإصابات عديدة، وسرقة هاتفه المحمول الذي كان يستخدمه في أداء عمله كمصور صحافي، مروراً بتقديمه بلاغاً بقسم شرطة مدينة نصر أول، شرقي القاهرة، وإحالة البلاغ إلى نيابة مدينة نصر، حيث حضر المصور رفقة محامي النقابة، وبعض أعضاء مجلس النقابة”.

إلى ذلك، تقدم رئيس شعبة المصورين في نقابة الصحافيين، عمرو نبيل، باستقالته، على خلفية اعتداء حارس مرمى فريق الزمالك وآخرين على مصور جريدة “المصري اليوم”، قائلاً عبر صفحته الشخصية على موقع “فيسبوك” “إنه غير قادر على الاستمرار في موقعه في ظل الأوضاع الراهنة”. ولفت إلى تولي نائب رئيس الشعبة مجدي إبراهيم المسؤولية، إلى حين إجراء انتخابات للشعبة بعد التنسيق مع النقابة.

وكانت الواقعة قد شهدت اعتداء لاعبي نادي الزمالك على المصور عبد الرحمن جمال، والتحفظ على هاتفه المحمول، أثناء تصويره محاولتهم الاعتداء على بعض أفراد الأمن المكلفين بحماية طاقم تحكيم المباراة داخل أرضية الملعب، عقب خسارة النادي من فريق بيراميدز بنتيجة واحد مقابل لا شيء.

المصدر
العربي الجديد
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى