العرب تريند

إسرائيل تفرض غرامات مالية باهظة بحق أطفال فلسطينيين في السجون

فرضت محاكم إسرائيلية، خلال شهر آذار/ مارس الماضي، أحكاماً بالسجن الفعلي بحق عدد من الأسرى الأطفال القابعين في معتقل “عوفر” الإسرائيلي قرب رام الله، إلى جانب فرض غرامات مالية باهظة وصل مجموعها إلى أكثر من 37 ألف شيقل (نحو 10 آلاف دولار).

وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (تابعة لمنظمة التحرير)، في تقرير لها اليوم الأحد، أن إسرائيل “لا تكتفي بإصدار الأحكام الجائرة بحق الأطفال الأسرى، بل ترافقها غالبا بفرض غرامات مالية باهظة تُضاف إلى سنوات الاعتقال الثقيلة”.

وأشارت إلى أنه تم خلال الشهر المنصرم، إدخال 34 طفلا إلى قسم الأسرى الأشبال في معتقل “عوفر”.

وذكرت أن 20 طفلا منهم اعتقلوا من المنازل، و11 من الطرقات، وطفل تم اعتقاله على الحواجز العسكرية، وطفل لعدم حيازته تصريحا لدخول إسرائيل، وآخر بعد استدعائه للتحقيق.

وبينت أن من بينهم، أسير قاصر تم اعتقاله بعد إطلاق الرصاص عليه، و3 آخرون تعرضوا لاعتداءات همجية ونُكل بهم أثناء عملية اعتقالهم والتحقيق معهم في مراكز التوقيف الإسرائيلية، وفق البيان.

ويقبع في سجن عوفر 114 طفلا بحسب هيئة شؤون الأسرى.

ووفق إحصائيات رسمية صادرة عن هيئة شؤون الأسرى، وصل عدد الأسرى الفلسطينيين 5700 أسير، بينهم 230 طفلا و48 أسيرة، و500 أسير إداري (دون تهمة) و1800 مريض.

المصدر
الأناضول
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى