مصر

مفاجأة غير متوقعة في واقعة ذبح أمّ مصرية وأطفالها الثلاثة.. الزوج يعترف بالجريمة الوحشية

في مفاجأة غير متوقعة تماماً، في واقعة عثور طبيب مصري على زوجته وأطفاله الثلاثة مذبوحين، أمس، في محافظة كفر الشيخ دلتا مصر؛ أفاد مصدر أمني بمديرية أمن كفر الشيخ بأن المعلومات الأولية والتحريات توصلت إلى أن وراء جريمة قتل الطبيبة وأبنائها الثلاثة هو الزوج، نتيجة خلافات أسرية بينهما.

وذكرت وسائل إعلام محلية أنه بمناقشة الطبيب زوج المجني عليها والد الأطفال الثلاثة، الذي أبلغ عن الجريمة؛ تبين أنه توجه إلى البواب بعد ادعائه اكتشاف الجريمة، وقال له: “مراتي وأولادي اتقتلوا، بلّغ المباحث”، وبتضييق الخناق حوله انهار أمام مدير الأمن وضباط المباحث واعترف بجريمته، معللًا ذلك بوجود خلافات بينه وبين زوجته؛ مما جعله يفقد عقله ويتجرد من إنسانيته، ويتخلص من زوجته وأولاده في ليلة رأس السنة.

وأضافت أن الأسرة كانت خارج مصر لفترة طويلة، وعادوا للاستقرار في كفر الشيخ منذ عامين، ويعمل الزوج طبيبًا في وحدة صحية بسخا في كفر الشيخ، وكان دائم الشجار مع زوجته.

وكانت المعاينة الأولية لمسرح الجريمة قد كشفت أن البرج السكني الذي تقطن به الأسرة المنكوبة وشهد الجريمة، هو البرج الوحيد بالمجمع السكني بسخا، الذي لا توجد به كاميرات مراقبة، وأن أبواب الشقة سليمة، وجرت مناقشة البواب في المترددين على البرج السكني خلال الفترة الزمنية التي شهدتها الجريمة.

وقررت النيابة العامة سماع أقوال الطبيب القاتل بعد اعترافه بقتل زوجته وأطفاله، والتصريح بدفن الجثث الأربعة بعد أن جرى تشريح جثثهم بمشرحة مستشفى كفر الشيخ العام؛ لبيان سبب الوفاة.

المصدر
سبق
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى