صحة وجمال

بدائل الرياضة… طرق جذابة للحفاظ على الصحة

يدرك الجميع أن ممارسة الرياضة مهمة وضرورية للحفاظ على الصحة البدنية والمعنوية. ويتمنى كل شخص أن يخطط بشكل جيد للعام الجديد وأن يشترك في أحد النوادي لممارسة الرياضة والكثير من الأحلام والطموح التي تراود الكثيرين في نهاية العام وتتلاشى بعد مضي أسبوع أو شهر من العام الجديد ولكن يعزي موقع “WebMD” عدم استمرار البعض في تنفيذ خطته لممارسة الرياضة إلى أنهم ربما لا يحبون ممارسة الرياضة بطريقة تقليدية، ويورد الموقع عددا من الاقتراحات لمن لا يحب ممارسة الرياضة ولكنه يرغب في ممارستها للحفاظ على صحته العامة وتحسينها:

1 – ألعاب إلكترونية
يمكن ممارسة المبارزة والملاكمة والرقص ولعب التنس وكرة السلة والرياضات الأخرى بنظام المحاكاة الافتراضية في الألعاب الإلكترونية. وكشفت دراسة علمية أن الأشخاص الذين قاموا بممارسة المشي أو العدو أو أي رياضة أخرى خلال لعبة أدوار افتراضية، بذلوا جهدا أكثر مما لو قضوا نفس القدر من الوقت فوق مشاية كهربائية. وأشارت الدراسة أيضا إلى أن ممارسة هذه الألعاب الإلكترونية تساعد، في وقت لاحق، على ممارسة التمارين الرياضية التقليدية.

2- الأعمال المنزلية
ولمن يرغب في ضرب عصفورين بحجر واحد، عليه أن يقوم بتمرين “غسيل السيارة” بل وتلميع طلائها بالشمع، أو تنظيف الأرضيات في المنزل، وستساعد تلك الأنشطة على تحسين الحالة البدنية، كما أن الجلوس إلى مقود سيارة نظيفة لامعة أو منزل نظيف يساعد في تحسين الحالة المزاحية بشكل عام.

3- العناية بالحديقة
قد لا يعتبر البعض الأمر ممارسة لتمرينات رياضية، ولكن إذا مارس الحفر أو الانحناء أو الالتفاف حول حديقة المنزل لمدة 30 دقيقة أو نحو ذلك، فسيحصلون على تمرين لائق، وحالة معنوية مرتفعة. ولا يستلزم الأمر أن امتلاك حديقة خاصة بالمنزل، إذ يمكن التطوع للمساعدة في إحدى حدائق الحي السكني أو النادي الاجتماعي.

4- الرقص
إن ممارسة الرقص تساعد على ممارسة نشاط رياضي مناسب وتسهم في زيادة التفاعل الاجتماعي، وهي أمر ممتع على المستوى الشخصي أيضا. وتؤدي ممارسة الرقص إلى تنمية العضلات وتقوية القلب والرئتين.

5- الانضمام إلى فريق
مهما كان اهتمامك أو مستوى مهاراتك، ربما يكون هناك دوري رياضي في الحي الذي تقطنه أو النادي القريب من منزلك. ويمكن المشاركة في الفريق أو على الأقل الاكتفاء بجلسات التمرين والإحماء، ومن المتوقع أن حرارة المنافسة تشحذ الطاقات ويتم تحقيق معدلات أعلى من محاولة التدريب بشكل منفرد.

6- الهواء الطلق
يمكن لهواة المنتزهات والهواء الطلق أن يجدوا فرصة طيبة لممارسة بعض التمرينات البسيطة في المنتزه القريب من منازلهم، كما أنه إذا صادفهم من يلعبون كرة القدم أو الطبق الطائر يمكن الاكتفاء بمساعدتهم على إعادة الكرة أو الطبق للملعب، إذا طار بعيدا، فيما يعد حافزا مسليا ومفيدا على الحركة بنشاط وسرعة دون الشعور بالعبء الثقيل الذي ينتاب البعض عندما يفكرون في بدء ممارسة الرياضة.

7- الصالات المغطاة
لمن لا يريد التعامل مع الطقس الحار أو البارد على حد سواء، يمكن ممارسة الرياضة بداخل الصالات المغطاة والتمتع بتدفق الروح التنافسية في العروق من خلال ممارسة كرة القدم الخماسية أو كرة السلة أو كرة المضرب أو كرة الطائرة. يمكن أيضا ممارسة السباحة في برك السباحة وملاعب التنس المغطاة.

8- المشي
لا يشترط ممارسة رياضة المشي بشكل خاص ومتعمد، ولكن يمكن ترك السيارة في نهاية مواقف الانتظار عند الذهاب لشراء الاحتياجات المنزلية من المتجر. ويمكن التحرك في المكتب إلى الزملاء في العمل لإخبارهم بشيء شخصي، بدلاً من إرسال بريد إلكتروني أو رسالة على تطبيق واتسآب. وعند إخراج المهملات أو استلام البريد يمكن الاستمرار في السير والتجول وليس مجرد أداء المهمة والعودة سريعا.

المصدر
العربية
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى