صحة وجمال

هكذا تعالج الصداع النصفي دون مسكنات

الكتف والرقبة قد يظهران مدى معاناتك من الصداع النصفي.. هذا ما يقوله الخبراء، فإذا كان كتفك ورقبتك منكمشين بحيث تبدو المسافة بينهما ضيقة للغاية، وإذا وصل جسمك إلى هذه الدرجة، فمعنى هذا أنك قد تعاني من صداع وتوتر شديد، وحسب الخبراء فإن الحل يبدو بسيطًا، من خلال إطلاق التوتر من الفك، الذي هو أساس هذا النوع من الصداع، من خلال ممارسة بسيطة لا تستغرق أكثر من 10 ثوان.

يقول الخبراء إن الماصة (العضلة السميكة التي تربط عظم الفك وعظم الوجنة الخاص بك) وتلعب دورًا رئيسًا في المضغ، هى السبب فى الصداع، فإذا كنت ممن يضغطون على الفك كما يفعل البعض أثناء توترهم، فإنك تخاطر بتشديد الصداع وهذا أمر شائع جدًا.

ولكن كيف يسبب ذلك صداعًا؟

تبين للخبراء أن الفك الضيق يؤدي إلى تفاعل متسلسل يحد من عمل عضلات أخرى في الرأس والرقبة، بما في ذلك عضلات تحت العين، وهي مجموعة من العضلات في قاعدة جمجمتك، بالإضافة إلى عضلات الرقبة، وعندما تكون قوة ضغط الفك كبيرة جدًا، يمكن أن تصاب بالصداع الناتج عن التوتر.

ولعلاج هذا الأمر، يمكنك تدليك العضلات الماضغة باتباع الخطوات التالية:
– ضع منصات أصابعك أو المفاصل في العضلة الماضغة.
– ثم افتح فكك بقدر ما تستطيع.
– أغلق فمك.
– وكرر الخطوات حتى تشعر بتحرر العضلات.

وينصحك الخبراء في البداية، القيام بذلك عدة مرات في اليوم، ثم حسب الحاجة خاصة إذا كنت دائم الإجهاد؛ حيث يساعد ذلك ليس فقط على علاج الصداع، ولكن على الوقاية أيضًا منه.

المصدر
عاجل
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك