فنون

سعد لمجرد خارج السجن.. ومفاجأة تنتظر معجبيه

أعلن الإعلامي اللبناني، عماد الهواري، خبر إطلاق سراح المغني المغربي، سعد لمجرد، أمس الأربعاء، وذلك بعد أربعة أشهر على اعتقاله في فرنسا في قضية اغتصاب ثانية.

وكتب الهواري على صفحته الرسمية في “انستغرام”: “رسمياً أعلن لكم خروج المعلم سعد لمجرد من السجن مع بداية مساء الليلة، فبعد البراءة من القضية الأولى، هناك مؤشرات إيجابية جداً بالبراءة أيضاً ونحو الحرية المطلقة”.

وأوضح الإعلامي اللبناني أن لمجرد يعد مفاجأة فنية لمعجبيه، قائلا: “انتظروا خلال أسبوعين من اليوم مفاجأة فنية ضخمة ومميزة كما عود لمجرد محبيه، مبروك وإن شاء الله سنة 2019 سنة الحرية والنجاحات”.

خبر إطلاق سراحه، استقبله العديد من الأصدقاء والمقربين من الفنان المغربي بفرحة عارمة عبّروا عنها من خلال تدوينات على حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي.

مصممة المجوهرات المغربية، مريم البيض، نشرت تدوينة مهنئة بخروج لمجرد من السجن قائلة: “الحمد لله..مرحبا بعودتك”.

فيما كشف موقع “ميديا بار” الفرنسي، أن لمجرد خرج من السجن بعد دفعه مبلغا ماليا ضخما ككفالة.

وتعذر على “عربي21” ربط الاتصال بوالدَي لمجرد للتأكد مما راج في وسائل التواصل الاجتماعي والمنابر الإعلامية حول خبر إطلاق سراحه.

ويتابع لمجرد في قضيتي اغتصاب، حيث اعتقل في 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2016، بعدما اتهمته فتاة فرنسية تدعى لورا بريول بالضرب والاغتصاب مرتين في غرفة بفندق فرنسي، وقضى 7 أشهر في سجن فلوري بباريس، قبل أن يطلق سراحه بكفالة ويسحب منه جواز سفره، ليعتقل مرة ثانية بعد اتهام فتاة أخرى باغتصابها في آب/ أغسطس 2018.

المصدر
عربي 21
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك