العالم تريند

لوس أنجلوس مهددة بهذا الوباء

كشفت سلطات مدينة لوس أنجلوس عن تسجيل 57 إصابة بمرض التيفوئيد رسميا، ويعتقد الخبراء أن القطط والجرذان البرية هي التي تنقل المرض.

وقد أعلنت سلطات مدينة باسادينا (135 ألف نسمة) في ضواحي لوس أنجلوس في الأسبوع الماضي حالة الطوارئ، وبدأت السلطات الصحية بالتحقيق والبحث عن مصدر الوباء.

وجاء في بيان رسمي أن حمى التيفوئيد التي قد تسبب الموت تعد ظاهرة اعتيادية في لوس أنجلوس، ولكن عدد الإصابات المسجلة تجاوز حد المؤشرات التقليدية، وهذا دليل على خطر الوباء. خاصة مع ازدياد الإصابات في ضواحي المدينة والمدن المجاورة.

وينتقل المرض بواسطة البراغيث التي تعشعش في شعر القطط والجرذان البرية. وتنجذب هذه الحيوانات نحو أماكن القمامة في شوارع المدن. ومعظم ضحايا المرض يعانون من صداع شديد وارتفاع درجات الحرارة وطفح جلدي، ولكن في حالات معينة، قد يسبب التهاب الكبد ونزيفا داخليا.

المصدر
روسيا اليوم
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك