قطر

“كتارا للضيافة” القطرية تفتتح منتجع “بيرجنستوك” في سويسرا

دشنت شركة “كتارا للضيافة”، ذراع الضيافة لجهاز قطر للاستثمار، منتجع “بيرجنستوك” في بحيرة لوسيرن بسويسرا، بعد 9 أعوام من أعمال البناء والتحديث وإعادة التصميم واسعة النطاق التي ساهمت في إحياء هذا الصرح التاريخي وتعزيز حضوره ومكانته.

وقال رئيس مجلس إدارة “كتارا للضيافة”، الشيخ نواف بن جاسم بن جبر آل ثاني، في بيان صحافي، إن افتتاح مشروع منتجع “بيرجنستوك” الذي يُعدّ استثماراً طويل الأمد، هو أكبر رد على الشائعات التي تثيرها دول الحصار بشأن توقّف أو تعثّر الاستثمارات القطرية في الخارج. مشيرا إلى أن الشركة أجرت بعد الحصار عدة صفقات مهمة جداً، منها صفقة فندق (بلازا نيويورك) التي استغرق إنهاؤها نحو 22 يوماً من المفاوضات بقيمة 600 مليون دولار.

وأكد رئيس مجلس إدارة “كتارا للضيافة”، أن مسيرة الاستثمارات في الشركة مستمرة دون توقّف، وأن إجمالي القيمة السوقية لمحفظة استثمارات “كتارا للضيافة” يبلغ حالياً نحو 160 مليار ريال. مشيراً إلى أن حجم استثمارات الشركة في أوروبا ضخم، إذ تمتلك 17 فندقاً في القارة الأوروبية، توفر نحو 3500 غرفة، 20% منها موجودة في سويسرا تليها فرنسا في المرتبة الثانية.

وحول الاستثمارات المتوقعة في قارة أفريقيا وغيرها من القارات، أشار إلى أن الخطط المستقبلية تستهدف أسواقاً جديدة في آسيا وأميركا وغيرها من دول العالم. لافتاً إلى أن فريقاً مختصاً مسؤولاً عن صندوق الاستثمار بالشراكة مع “أكور للفنادق” يعمل على تقييم جدوى الاستثمار في نحو 22 دولة أفريقية. موضحا أن الاتفاق مع “أكور” ينص على أن أي استثمار في أفريقيا يجب ألا يكون عائده أقل من 7% استثماراً مباشراً لما قبل التمويل، وعن مشروع “قصر التازي” في المغرب، أكد أنه سيكون جاهزاً خلال 24 شهراً.

ولفت نواف بن جاسم إلى أن الشركة مستمرة في تطوير استثماراتها، مثل مشروع جزيرة قطيفان الشمالية ويجري العمل فيها لتكون جاهزة قبل 2022، إضافة إلى مشروع فندق المسيلة الذي سيُفتتح خلال 3 أشهر، ومنتجع سلوى الذي سيُنجز في الربع الثالث من 2019، مشيراً إلى أن هناك خططاً للشراء في عدة فرص استثمارية في القارات الست تُدرس حالياً.

وحول أبراج الوسيل، أكد رئيس مجلس إدارة “كتارا للضيافة أن المشروع هو نموذج لفنادق الـ7 نجوم في قطر، وينتهي في 2021.

وعن الدور الذي ستلعبه “كتارا للضيافة” ضمن استعدادات الدوحة لمونديال 2022، أكد نواف بن جاسم أنه سيكون هناك 60 ألف غرفة، 14 ألف غرفة منها ستكون سفناً، والبقية 46 ألف غرفة عبارة عن منشآت جديدة، تساهم فيها “كتارا للضيافة” بنحو 1500 إلى ألفي غرفة.

وأشار إلى أن مساهمة الشركة في تنفيذ خطة المونديال ستكون عبر بناء وتطوير 4 أو 5 فنادق، منها 3 فنادق أُعلن عنها، وهناك فندقان يجري التجهيز لهما.

وكانت شركة كتارا للضيافة قد استحوذت على منتجع بيرجنستوك في سويسرا بقيمة مليار دولار. ويضم “بيرجنستوك” الذي افتتح عام 1873، 4 فنادق فاخرة من فئة 3 إلى 5 نجوم ويشمل العديد من المرافق والمباني الأثرية، واستمرت مرحلة التخطيط والبناء لهذا المنتجع 9 سنوات ويوفر أكثر من 1000 وظيفة.

وتمتلك شركة كتارا للضيافة مجموعة من الفنادق تتوزع على 12 دولة ويبلغ عددها 42 فندقاً منها 28 مشغّلة و14 قيد التطوير، بمجموع غرف يقارب 8400 غرفة. وتوجد هذه الفنادق في أهم الأماكن السياحية في العالم مثل لندن وباريس وكان ولوزان وميلان وروما وسنغافورة ومدريد. وللشركة في الدوحة 12 فندقاً مثل ماريوت، موفينبيك، شيراتون، الريتزكارلتون.

المصدر
العربي الجديد
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك