منوعات

“مستر بين” معجب بتشبيه مرتديات البرقع بلصوص البنوك…

كشف الممثل الكوميدي روان أتكينسون مؤخرًا عن وجه مختلف لم نعهده أثناء أدائه لشخصية “مستر بين” الكوميدية الشهيرة، بعد أن دافع عن وزير الخارجية البريطاني السابق بوريس جونسون حيال تصريحاته العنصرية قبل 4 أيام بحق النساء المسلمات اللواتي يرتدين البرقع، ووصف الأمر بالنكتة المضحكة.
وسيخضع جونسون للتحقيق ويمكن أن تفرض عليه عقوبات صارمة من حزب المحافظين بعد تشبيهه النساء اللواتي يرتدين البرقع بـ “صناديق البريد” و”لصوص البنوك” وتعرضه للكثير من الانتقادات حيال ذلك ومطالبته بالاعتذار من قبل رئيسة الوزراء ورئيس حزب المحافظين، وفقًا لموقع “ديلي ميل”.

وقال أتكينسون البالغ من العمر 63 عامًا، في رسالة كتبها لصحيفة “تايمز” بالأمس: “أعتقد أن تشبيه جونسون النساء اللواتي يرتدين البرقع بصناديق البريد نكتة جيدة”. وأضاف: “كل النكات التي تدور حول المسائل الدينية تسبب الإهانة للبعض، لذلك أجد أن الاعتذار عنها أمر لا معنى له، يتوجب عليك أن تعتذر فقط عن النكات الرديئة، وعلى هذا الأساس لا أرى أن جونسون يجب أن يعتذر”.

ودافع أتكينسون في السابق عن “حق الإهانة” مشيرًا عام 2004 إلى أن القوانين التي تحدد وتجرم الكراهية الدينية لا فائدة لها سوى تكميم أفواه المفكرين المبدعين، وقال في ذلك الوقت: “يجب حماية حرية التعبير للفنانين والعاملين في مجال الترفيه، لذلك لن نقبل بحظر حق السخرية من الدين والزعماء الدينيين”.

المصدر
العربي الجديد
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك