العالم تريند

أول إعدام بولاية تينيسي الأميركية منذ حوالي عقد

أعدم أميركي مدان بقتل طفلة بعد اغتصابها في ولاية تينيسي الأميركية جراء حقنه بمزيج قاتل.

وأثار إعدام المتهم جدلاً كبيراً بعد رد المحكمة العليا طعنا قدمه محاموه.

وهذه المرة الأولى التي تنفذ فيها هذه الولاية الواقعة في جنوب #الولايات_المتحدة حكم الإعدام منذ 2009.

وقال بيلي راي إيريك (59 عاما) قبل تلقيه الحقنة القاتلة في ناشفيل: “أريد فقط القول إني آسف حقاً. هذا كل شيء”.

وكان هذا الرجل قد دِين في 1986 بتهمة قتل الطفلة بولا داير ابنة السنوات السبع بعد اغتصابها.

وحاول وكلاء الدفاع عنه الحصول على تخفيف العقوبة عبر الإشارة إلى معاناته من مرض ذهني خطير.

المصدر
العربية
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك