منوعات

ملكة جمال مونديال روسيا بلجيكية

توجت البلجكية «زوى برونيه»، البالغة من العمر «18 «عاما كأجمل فتاة فى مونديال 2018بروسيا وهو اللقب الذى تنافس عليه أكثر من 32دولة شاركت فى المباريات.. وقالت زوى برونيه، فى تصريحات لموقع الفيفا بعد التتويج: «أنا فخورة بالفوز بهذا اللقب وآمل أن يقوم منتخب بلجيكا بالشيء ذاته، ويفوز بكأس العالم»،وحلت الألمانية «آناهيتا ريباين» فى المرتبة الثانية، فيما كان المركز الثالث من نصيب الدنماركية «أماندا بيتري»،ويعتبر هذا النجاح الكبير الثانى بالنسبة لزوى برونيه، التى فازت بلقب ملكة جمال بلجيكا 2018، فى يناير الماضي.وتم الاختيار من خلال التصويت الحر على موقع البطولة، وجاءت المشاركة من خلال صور الفتيات اللاتى تشارك دولهن ضمن فعاليات كأس العالم.وقد ارتدت المتنافسات خلال المسابقة قمصان منتخبات بلدانهن إضافة إلى فساتين السهرة والبيكينى حيث استعرضن مفاتنهن أمام جمهور المشجعين فى العالم، والجديد فى الأمر أن الدولة المنظمة لكأس العالم «روسيا» حددت جائزة مالية لملكة جمال العالم وتبلغ 35ألف دولار هذا العام وأن يكون التكريم فى نهائى البطولة،ومن ثم نجد بعض الفتيات يشاركن لأول مرة منذ أكثر من «28»عاماً خاصة أن هناك الكثير من الدول صعدت إلى المونديال بعد طول انتظار وعلى رأسهم «مصر»،ونحن نشاهد فى المدرجات الكثير من الفتيات يظهرن بشكل و«لوك»مختلف حتى أن الأمر تطور ليصبح ما ترتديه المشجعات موضة فى الكثير من بلدان العالم،ولم يقتصر الأمر على اختيار أجمل فتاة فى كأس العالم بل وصل الأمر إلى أن إحدى الشركات الراعية ستتعاقد مع البلجيكية «زوى برونيه» لتقديم حملة إعلانية، إلى جانب تصدر صورها لكثير من أغلفة المجلات العالمية. فالمونديال لم يعد مقصورا على كرة القدم فقط بل وصل الأمر لاختيار ملكة جمال للكرة العالمية تحظى بشهرة واسعة النطاق، ومازال هناك لقب مهم وهو ملكة جمال المدرجات أو المشجعات، حيث يكون التصنيف ليس لشخص ولكن للدولة المشاركة،وتكون درجات الدول من 1إلى 10 وبالتالى تجوب عدسات المصورين المدرجات لاختيار أجمل المشجعات ، وبناء عليه يتم تصنيف الدول من حيث جمال الفتيات وقد احتلت البرازايل المرتبة الأولى ويليها كل من روسيا وإسبانيا والأرجنتين وكولومبيا وألمانيا والسويد وبلجيكا وأيسلندا والمكسيك ومن ثم فشلت الدول العربية المشاركة فى المونديال فى خلق صورة مشرفة من المدرجات كأجمل فتيات كأس العالم، ومن المقرر أن تتعاقد شركة الملابس الراعية مع البلجيكية زوى برونيه لتكون الواجهة الحقيقية للشركة من خلال دعاية ضخمة يتم الإعداد لها الآن حتى تكون هى ملكة جمال كأس العالم 2018،ومن المقرر أن تجوب البلجيكية «زوي برونيه للدعاية لكأس العالم القادم «2022»»قبل المونديال بــ6 أشهر..وعموما الأمر لا يقتصر على الشكل فقط بل يصل إلى حد الثقافة الكروية من حيث الأسئلة التى تطرح عليهن.

من جانبها أكدت البلجيكية «زوي برونيه» أنها تعشق كرة القدم، وأنها تتمنى مستقبلا أن تصبح مقدمة برامج رياضية لدى إحدى الشبكات العالمية لتغطية فعاليات البطولات العالمية، وبالفعل تلقت برونيه العديد من العروض المحلية للعمل مراسلة لإحدى قنوات التلفزيون البلجيكية لتغطية الدورى البلجيكى ولكن الأمر لم يحسم بعد.

المصدر
نصف الدنيا
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك