منوعات

برج إيفل يهجر لونه البني إلى الأحمر المتألق

ضمن خطة لاستعادة واحد من أكثر الهياكل الرومانسية في العالم إلى ألقه الأول، سيخضع #برج_إيفل الفرنسي لتجديد هائل يستمر لمدة 3 سنوات ينتهي في 2021.

وبعدها سيكون ممكنًا مشاهدة البرج بلون أحمر نابض بالحيوية، بدلا عن اللون الحالي الذي يغطيه وهو البني الغامق، الذي كان قد اختير لدواع متعلقة بالحماية من الصدأ.

ويكلف المشروع الجديد 300 مليون يورو، وهو جزء من العديد من الأمور التجديدية في البرج، التي لن تقتصر على اللون الخارجي فقط.

برج إيفل

صورة تاريخية للبرج

وكان إيفل الذي توفي سنة 1923 يعتقد أن اللون الأحمر الذي اختاره في البداية، سيكون قادرًا على حماية البرج من الصدأ، بحيث يحافظ على مظهره الخارجي لأطول فترة.

غير أنه في عام 1954 تغير اللون إلى البني وذلك لمواءمة المناظر الباريسية حول البرج، ومن قبلها كانت إعادة الطلاء بالبني المصفّر لأول مرة عام 1907.

ورغم أن السلطات لم تتخذ قرارًا نهائيًا بعد حول التجديد الأخير المحتمل، إلا أنه من المؤكد أن البرج سيحصل على طبقة جديدة من الطلاء.

وسوف يبقى الجدل حول استمرار اللون البني، أو العودة إلى اللون الأحمر والأصلي للبرج.

ويشار إلى أن الهيكل يتطلب صيانة سنوية حتى يتمكن ملايين الزوار من الصعود للبرج لمشاهدة الإطلالة البانورامية على #باريس.

وافتتح برج إيفل في 28 يناير 1887 وصممه المهندس المعماري، غوستاف إيفل، ومعاونون بمناسبة المعرض الدولي في باريس 1889، ويبلغ طول البرج 324 مترًا.

العربية
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك