الإمارات

وقعت مخمورة من مركبة صديقها فاستحقت الحبس والغرامة والإبعاد

(ت، س) آسيوية الجنسية تبلغ من العمر 28 عاما تعمل موظفة في إحدى الشركات، جاءت إلى الدولة قبل سنوات قليلة من أجل مساعدة أسرتها، وظلت طيلة عامين تعمل بجد واجتهاد، وكل مبلغ تجنيه ترسله مباشرة إلى والدها وأسرتها في وطنها، وبينما هي في عملها التقت أحد أبناء مدينتها يعمل في إحدى الشركات ويكبرها في العمر بسنوات، فحدثت بينهما علاقة صداقة أدت الى ضياعها بعد أن تبددت كل أحلامها في بناء مستقبل زاهر لها ولأسرتها.

تفاصيل القضية

في العاشر من أغسطس الماضي جمعها وصديقها لقاء،وشربا الخمر ثم انطلقت مع صديقها في مركبته إلى مكان سكنها، وعندما همّت بالنزول من المركبة سقطت على الأرض مغشيا عليها، وقد أصيبت بكدمات وجروح في جسدها، ولم تستطع الوقوف وسط وجود حشد من الناس، وذلك بسبب تناولها كميات كبيرة من المشروبات الكحولية. كما أن صديقها كان في حالة غير طبيعية ولم يهرع بمساعدتها وإعادتها إلى المركبة.

بعض المارة بادروا بالاتصال بالشرطة وبالإسعاف، وسريعاً كانت مركبات الشرطة والإسعاف في المنطقة، وتبين أن الفتاة وصديقها كانا في حالة غير طبيعية وأن سقوطها بهذه الطريقة وإصابتها بكدمات عديدة ونزفها للدم دليل على شدة اثر الارتطام بالأرض وكل تلك الملامح تدل على حالة سكر.

وبعد اجراء كشف طبي للمتهمين وتبين بانهما في حالة سكر واعترفا بوجود علاقة صداقة بينهما وكانا وقت الحادثة في حالة غير طبيعية، وقضت محكمة الجنايات على المتهمين بالحبس لمدة سته أشهر ودفع غرامة عشرة آلاف درهم وإبعادهما عن البلاد بعد تنفيذ العقوبة وإلزامهما بدفع رسوم القضية.

البيان

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك

زر الذهاب إلى الأعلى