سيارات تريند

السيارة الأقوى في تاريخ الفئة «إي»

تعيد مرسيدس AMG تحديد ملامح سيارات الأداء بتحويل سيارة السيدان التنفيذية الأكثر ذكاءً إلى سيارة الفئة-E الأقوى في التاريخ، وذلك مع طراز الجيل التالي E 63 S 4MATIC. وتُرسي مرسيدس -AMG أيضاً معايير استثنائية في هذه الفئة السوقية مع طيف واسع من التكنولوجيات المبتكرة. وترتقي استراتيجية القيادة الذكية بحدود الأداء الديناميكي لسيارة السيدان نحو مستوى جديد كلياً.

أصبح توزيع عزم الدوران على المحورين الأمامي والخلفي متبايناً بالكامل للمرة الأولى، والذي كان لغاية الآن يميل بقوة نحو المحور الخلفي. ويضمن ذلك مستوى أمثل للجر، وصولاً إلى الحد الفعلي، وبغض النظر عن ظروف الطريق.

وتبرز خصائص الأداء عبر التصميم الخارجي المعبّر، والذي يتضمن شبكة مبرد جديدة وغطاء أمامي بنمط الكوبيه. ونتيجة لذلك، يقدم الجيل الجديد من سيارة E63 S 4MATIC+ مستوى جديد كلياً من القدرات الرياضية والراحة.

ويقول لينارت مولر-تويت، رئيس قسم التسويق والاتصال، سيارات مرسيدس – بنز الشرق الأوسط: «يمثّل طراز E 63 S 4MATIC+ الجديد أكبر خطوة فارقة اتخذناها إلى الأمام من جيل إلى آخر. إن الفئة-E تعتبر واحدة من أعلى طرازاتنا مبيعاً على مر الزمان، وقمنا الآن بتحويل سيارة السيدان التنفيذية الأكثر ذكاءً إلى سيارة الفئة-E الأقوى في التاريخ.

إن الدخول إلى سيارة E 63 S 4MATIC+ متعة حقيقية فعلاً، فالمقصورة القياسية للفئة-E تعد تحفة جمالية رائعة، وقد منحتها لمسات AMG مزيداً من القوة، وقدرات الأداء المعزز، وبالطبع جاذبية مضاعفة».

التصميم الخارجي

تم تصميم كل جزء من الهيكل الخارجي والمقصورة الداخلية لإتاحة الفرصة لاختبار مزايا أداء القيادة AMG Driving Performance مباشرة. ويتمحور التصميم الخارجي المعبّر في مجمله حول الحواف الرشيقة والعضلات المفتولة.

ومع تصميم مميز كلياً باتجاه المحور العمودي-A، تستعرض الواجهة الأمامية الرياضية تلك الجهود التي بذلتها مرسيدس-AMG لوضع هذا التصميم؛ فلأول مرة في سيارة سيدان من AMG يتم وضع الغطاء الأمامي بين الأجنحة والمصد بنمط كوبيه حقيقي، وبالتالي إظهار نهج جديد كلياً وأكثر ديناميكية في ابتكار الهيكل الخارجي

أداء

يُحلّق المحرك القوي والمميز بالتوربو المزدوج V8 بسعة 4.0 لترات من AMG في ســيارة E 63 S 4MATIC+ بذروة الأداء إلى مستوى جديد، مع قوة قدرها 450 كيلووات (612 حصاناً). ويصل أقصى عزم للدوران إلى قيمة عليا جديدة هي 850 نيوتن متر. ويتوفر هذا العزم عبر طيف واسع من سرعات المحرك من 2500 إلى 4500 دورة في الدقيقة، وتنطلق السيارة بسرعة خاطفة من الثبات إلى 100 كم/‏‏‏س في غضون 3.4 ثوان، وينتهي هذا التسارع الديناميكي فقط عند السرعة القصوى المحددة بـ250 كم/‏‏‏ س.

 البيان
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقك